تركيا مستعدة لإعادة محاكمة أوجلان   
الخميس 1426/4/4 هـ - الموافق 12/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:57 (مكة المكرمة)، 11:57 (غرينتش)
محامي أوجلان البريطاني مارك مولر أثناء جلسة المحكمة الأوروبية (الفرنسية)
 
ألمحت تركيا إلى أنها مستعدة لإعادة محاكمة الزعيم الكردي عبد الله أوجلان عقب صدور حكم من المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ بفرنسا اعتبرت فيه الحكم الصادر بحقه عام 1999 غير عادل.
 
وقال المتحدث باسم الحكومة التركية جميل جيجيك إن أنقرة سوف تعالج الثغرات القانونية التي شابت محاكمة أوجلان.
 
وأشار مخاطبا الشعب التركي عبر قناة تلفزيون "تي. آر. تي" إلى أنه لا حاجة للخوف من إطلاق سراح أوجلان وأن على الشعب أن يثق في الدولة وأجهزتها القضائية في التعامل مع القضية بطريقة مناسبة.
 
من جانبه قال نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم دنغير مير إن تركيا ستحترم مبادئ دولة القانون وستعمد إلى تعديل قوانينها لإعادة محاكمة الزعيم الكردي.
 
وجاءت ردود الفعل التركية بعد أن أوصت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان اليوم السلطات التركية بإعادة محاكمة أوجلان، وقالت المحكمة إن "محاكمة جديدة أو إعادة فتح القضية، تشكل مبدئيا وسيلة مناسبة لإصلاح الانتهاك الذي سجل".
 
وتعتبر المحكمة الأوروبية أن محكمة أمن الدولة التي حاكمت أوجلان لم تكن مستقلة ولا حيادية بسبب وجود قاض عسكري في صفوفها. 
 
أوجلان يقضي حكما بالسجن مدى الحياة (رويترز-أرشيف)
ويقضي أوجلان حكما بالسجن مدى الحياة بعد إدانته بالخيانة العظمى وشن حرب انفصالية إبان عقدي الثمانيات والتسعينات أسفرت عن مقتل زهاء 40 ألف شخص.
 
وكانت محكمة أمن الدولة التركية أصدرت حكما بإعدام أوجلان لكن الحكم نسخ بعدما ألغت تركيا حكم الإعدام عام 2002 في إطار وفائها بمعاير إصلاحات يطالب بها الاتحاد الأوروبي لدخول أنقرة الاتحاد.
 
ومن شأن الحكم الأخير -رغم أنه غير ملزم- أن يلقي بظلاله على مطالب تركيا بالانضمام للاتحاد الأوروبي التي اتهمتها في الماضي بسجل سيئ في مجال حقوق الإنسان.
 
ويحتاج قرار المحكمة الأوروبية إلى مصادقة مجلس أوروبا – الذي يعتبر أعلى هيئة لمراقبة حقوق الإنسان في أوروبا- قبل أن يصبح في حيز التنفيذ، إلا أنه رغم ذلك يضع ضغوطا قوية على تركيا لإعادة محاكمة أوجلان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة