كتابة أكبر مصحف في العالم في سوريا   
الخميس 1427/2/16 هـ - الموافق 16/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:54 (مكة المكرمة)، 11:54 (غرينتش)

40 خطاطا يكتبون أكبر مصحف في سوريا
ذكرت صحيفة تشرين السورية اليوم الخميس أن فعالية كتابة أكبر مصحف شريف في العالم سيدخل مجموعة غينيس للأرقام القياسية، تستمر الآن حيث بدأت أعمال كتابته في 29 سبتمبر/أيلول 2005 ضمن فعاليات مهرجان الحرير بفكرة من شركة مروان عبيد في خان أسعد باشا العظم في منطقة البزورية بدمشق.

ونسبت لأسامة الحمزاوي من محافظة الرقة في شمال شرق سوريا وهو أحد الخطاطين المشاركين، قوله إنه يشارك في الكتابة 40 خطاطا من إيران وتركيا وجميع أقطار الوطن العربي، وسينجز في شهر رمضان العام الجاري مذهّبا ومزخرفا.

وأضاف أن المصحف سيقدم ضمن احتفالية ومهرجان ضخم تقدم فيه الهدايا وشهادات التقدير لهذا العمل التطوعي المجاني الذي يحمل دلالات سامية ومعنوية دينية وروحانية لهذا الحدث المهم في العالم الإسلامي والعربي.

وذكرت الصحيفة أن الحمزاوي حاز العديد من الجوائز في مسابقة الخط منها الجائزة الأولى في الخط الريحاني في مسابقة نظمها مركز الأبحاث للتاريخ والفنون الثقافية الإسلامية في إسطنبول بتركيا، والعديد من الجوائز الأخرى محليا ودوليا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة