قرصنة كمبيوتر مجلس الشيوخ الأميركي   
الثلاثاء 1432/7/14 هـ - الموافق 14/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 9:43 (مكة المكرمة)، 6:43 (غرينتش)

مجلس الشيوخ الأميركي أمر بمراجعة جميع المواقع الخاصة به (الجزيرة)

أكد مجلس الشيوخ الأميركي أن موقعه على شبكة الإنترنت تعرض للاختراق أمس الاثنين خلال عطلة نهاية الأسبوع، في حين قالت المجموعة المتسللة إنها لا تحب أميركا. 

وقال ضابط الأمن بمكتب الأسلحة في المجلس إنه رغم أن هذا الاختراق يعتبر "أمرا مزعجا" فإنه لم ينل من أمن شبكة مجلس الشيوخ أو أعضائه أو الموظفين على وجه التحديد.

وأضاف ضابط الأمن بمكتب الأسلحة أنه أمر بمراجعة جميع المواقع الخاصة بمجلس الشيوخ الأميركي.

وجاء الكشف عن هذا الاختراق بعدما قالت مجموعة متسللين تسمى "لولز سكيوريتي" إنها اقتحمت شبكة الكمبيوتر الخاصة بمجلس الشيوخ الأميركي أمس الاثنين.

ونشرت المجموعة التي اخترقت موقع شركة سوني على الإنترنت ونظام البث العام الأميركي، قائمة ملفات على الإنترنت لا تبدو حساسة ولكنها تبين أن المتسللين وصلوا إلى شبكة الكمبيوتر الخاصة بمجلس الشيوخ.

وقالت المجموعة في بيان "لا نحب الحكومة الأميركية كثيرا.. هذا إصدار صغير للتسلية لبعض البيانات الداخلية للموقع".

وأشار البيان إلى أن المواقع الأميركية على شبكة الإنترنت غير محمية بشكل جيد.

ويذكر أن متسللين حاولوا قبل أيام اختراق حسابات بريد "جي ميل" الإلكتروني التابع لشركة غوغل في عملية واسعة انطلاقا من الصين، بعضها يخص كبار المسؤولين الأميركيين.  

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة