ترامب: لست ملزما بالدفاع عن أوباما   
السبت 1436/12/6 هـ - الموافق 19/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:50 (مكة المكرمة)، 18:50 (غرينتش)

قال المرشح الجمهوري المحتمل للرئاسة الأميركية دونالد ترامب إنه غير ملزم بالدفاع عن الرئيس باراك أوباما، وذلك ردا على انتقادات على صمته إزاء ما قاله شخص في تجمعاته الانتخابية إن أوباما مسلم وليس أميركيا.

وكتب ترامب في حسابه على موقع حسابه تويتر "هل هو لزام علي الدفاع عن الرئيس في كل مرة يقول أحدهم عنه شيئا سيئا أو مثيرا للجدل؟ لا أظن ذلك".

وأضاف "هذه هي أول مرة في حياتي أثير فيها جدلا لأني لم أقل شيئا.. لو قال أحدهم للرئيس شيئا سيئا أو مثيرا للجدل عني، هل تظنون أنه سيهب لنجدتي؟ لا يمكن".

وكان أحد الحاضرين في تجمع انتخابي في روشستر بولاية نيوهامبشير قال الخميس "لدينا مشكلة في هذا البلد.. إنها المسلمون، نحن نعرف أن رئيسنا الحالي واحد منهم، ونعلم حتى أنه ليس أميركيا".

غير أن ترامب -الذي سبق له التشكيك بأن أوباما مولود في الولايات المتحدة- لم يقاطع الرجل أو يرفض زعمه بأي شكل من الأشكال.

وانتقد خصوم جمهوريون وديمقراطيون، وكذلك البيت الأبيض، ترامب لعدم تصحيحه ما قاله الرجل عن أوباما أو الرد عليه.

فبينما قال المرشح الجمهوري السيناتور لنزي غراهام إن ترامب تجاوز الخطوط الحمراء، وإن "الاعتذار أمر جيد" انتقدت المرشحة الديمقراطية المحتملة هيلاري كلينتون موقف ترامب، مؤكدة أنه كان عليه من البداية أن يرفض مثل هذا النوع من الحديث.

ويتصدر ترامب -وهو ملياردير صنع ثروته من قطاع العقارات- استطلاعات الرأي للمرشحين الجمهوريين للانتخابات المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني 2016، رغم الجدل الكبير الذي يثار حوله بشكل شبه يومي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة