روسيا تجدد رفضها للدرع الصاروخي   
الأحد 1433/6/29 هـ - الموافق 20/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 18:10 (مكة المكرمة)، 15:10 (غرينتش)
روسيا تقول إن الدرع الصاروخي يوفر ميزة لطرف الأمر الذي يهدد الاستقرار (الجزيرة)
أكدت روسيا مجددا رفضها عزم حلف شمال الأطلسي (ناتو) إنشاء درع صاروخي بأوروبا، واقترحت عقد مؤتمر مفتوح عن مشروع الدرع لإظهار أضراره على الاستقرار العالمي.  

جاءت هذه التصريحات قبيل انطلاق قمة الناتو اليوم الأحد بمدينة شيكاغو الأميركية.

وفي مقابلة مع إذاعة إيكو موسكوي، قال أناتولي أنتونوف نائب وزير الدفاع الروسي اليوم إن هذا
الدرع يمكن أن "يوقظ وهم إمكانية كسب حرب نووية" وحذر كل دولة تسعى لبدء حرب نووية بأن تضع في حسبانها "فناءها هي".

تهديد للاستقرار
وأعرب أنتونوف عن اعتقاده بأن "توازن الرعب هذا يعد عنصرا مركزيا في الأمن العالمي" مشيرا إلى أن الدرع الصاروخي يوفر ميزة لطرف، وهو الأمر الذي يهدد الاستقرار.

واقترح المسؤول الروسي عقد مؤتمر مفتوح عن مشروع الدرع  قائلا "عندئذ سيتضح أن النظام ليس عديم الضرر كما يقال". وأكد في ذات الوقت أن بلاده مستعدة للتعاون.

وكانت روسيا هددت بشن ضربة استباقية على منشآت الدرع في حال شرعت الولايات المتحدة بتنفيذه.

وطالب الكرملين بتوفير ضمانات بأن الدرع ليس موجها ضد روسيا. وبالمقابل ظل الناتو يؤكد أن القلق من أن يؤدي الدرع إلى تغيير بالتوازن الإستراتيجي "ليس له ما يبرره" مشيرا إلى أن هذا الدرع معني بالدفاع ضد صواريخ قادمة من "الدول المارقة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة