مواجهات وتوتر في معان بالأردن   
الأربعاء 1432/2/1 هـ - الموافق 5/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 1:16 (مكة المكرمة)، 22:16 (غرينتش)
 المحتجون أشعلوا النار بمبنى إحدى المحاكم في معان (رويترز)

اندلعت اشتباكات في مدينة معان بجنوب الأردن الثلاثاء بين الشرطة ومحتجين أضرموا النار في مبان حكومية وسيارات تابعة لجهاز الأمن, وذلك على خلفية مقتل شابين في نزاع بشأن العمل على أيدي عناصر من عشيرة الحويطات.
 
ودفعت قوات الأمن بتعزيزات إلى المنطقة لاستعادة النظام, وقال شهود عيان إن المئات من المحتجين الغاضبين من فشل السلطات في اعتقال مرتكبي الجريمة خرجوا إلى الشوارع وأضرموا النار في مبنى محكمة وشركات لعناصر من عشيرة الحويطات.
 
بدورها, استخدمت الشرطة قنابل الغاز لتفريق المئات من الذين هاجموا ممتلكات حكومية وألحقوا أضرارا بمتاجر خاصة.
 
وقال مصدر أمني إنه بعد تشييع جثماني الشابين, أطلق مجهولون الرصاص على رجال الأمن وحطموا وأحرقوا عددا من الممتلكات الخاصة والعامة في المدينة وأشعلوا الإطارات في الطرق العامة, حيث أصيب شخصان, وأغلق مجمع الدوائر الحكومية في المدينة.
 
وذكرت رويترز نقلا عن شهود أن أفرادا من الحويطات أغضبهم تعيين أناس من عشائر منافسة لهم من معان في الشيدية, موطنهم الذي يقع على بعد 70 كيلومترا جنوب معان, لتشييد مشروع للمياه يكلف عدة ملايين من الدولارات.
 
يذكر أن معان تصنف على أنها من مراكز "الفقر" في المملكة, كما توصف المدينة بأنها "معقل المتشددين الإسلاميين".
 
وقد شهدت المدينة عام 2002 مواجهات دامية أسفرت عن ستة قتلى بينهم اثنان من رجال الشرطة الذين كانوا يلاحقون مطلوبين بقضايا مخدرات، حيث اقتحمت قوات الأمن المدينة واعتقلت العشرات وصادرت كميات كبيرة من الأسلحة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة