برزان إبراهيم التكريتي   
الأحد 14/10/1427 هـ - الموافق 5/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:38 (مكة المكرمة)، 15:38 (غرينتش)

برزان التكريتي (الفرنسية)

- ولد برزان إبراهيم حسن التكريتي عام 1951 في تكريت، وهو الأخ غير الشقيق لصدام حسين.

- تولى رئاسة المخابرات العراقية في الفترة بين عامي 1979 و1983، ثم عمل سفيرا للعراق لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف بين عامي 1988 و1999.

- عاد إلى العراق في سبتمبر/أيلول 1999 في إطار تغييرات دبلوماسية، وسط أنباء متضاربة عن انشقاقه على حكومة صدام.

- كان مشهورا بعصبيته وترددت أنباء عن علاقته السيئة بنجلي صدام عدي وقصي اللذين قتلهما الجيش الأميركي في يوليو/تموز 2003.

- حمل التكريتي الرقم 52 في قائمة المطلوبين التي وضعتها الولايات المتحدة خلال غزو العراق في مارس/آذار 2003، وأعلن الجيش الأميركي في العراق إلقاء القبض عليه يوم 16 أبريل/نيسان 2003، أي بعد أسبوع من احتلال بغداد.

- اتهمته منظمات حقوقية بتعذيب وقتل معارضين لحكومة صدام وحملته مسؤولية القتل والاختفاء والترحيل القسري للعديد من الأقليات العرقية وخصوصا الأكراد.

- جاء اسمه ضمن لائحة المتهمين في قضية الدجيل حيث اتهم بإصدار أوامر بقتل نحو 148 شخصا عقب محاولة فاشلة لاغتيال صدام عام 1982. ونفى التكريتي بشدة هذه الاتهامات وتلاسن مرارا مع القاضي رؤوف رشيد عبد الرحمن الذي كان يأمر بطرده من جلسات المحاكمة.

- حكمت عليه المحكمة الجنائية العراقية العليا يوم 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2006 بالإعدام شنقا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة