هيلاري كلينتون تتعرض لنقد يحد مسعاها للانتخابات الرئاسية   
السبت 1427/5/27 هـ - الموافق 24/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:07 (مكة المكرمة)، 16:07 (غرينتش)
هيلاري كلينتون تعمل للترشح للرئاسة 2008 (رويترز-أرشيف)
تعرضت السيناتور هيلاري كلينتون التي تنوي الترشح للرئاسة عام 2008 لنقد واستهجان من قبل الجناح اليساري في حزبها "الحزب الديمقراطي" بشأن موقفها من عدم تحديد موعد رحيل القوات الأميركية عن العراق، ما يهدد فرص ترشحها للرئاسة عام 2008.
 
وتواجه كلينتون التي صوتت دعما للحرب في الكونغرس، انتقادات من جانب الجناح اليساري في الحزب الذي يعتبر أن مواقفها تميل كثيرا إلى اليمين، في حين يتهمها المحافظون بأنها "يسارية" تبدد أموال الدولة.
 
وتواصل كلينتون معارضة تحديد موعد لسحب القوات الأميركية من العراق، رغم أن قسما كبيرا من الحزب الديمقراطي بقيادة النائب والمقاتل السابق في فيتنام جون مرثا يطالب بتحديد جدول زمني فورا للانسحاب.
 
ويبدو أن هيلاري كلينتون تنبهت إلى تأثير موقفها من العراق في صفوف حزبها فقالت هذا الأسبوع إن بالإمكان البدء "بإعادة الجنود هذه السنة" في حال اختارت واشنطن "وجهة مختلفة" تمر عبر خطة أفضل لإعادة إعمار البلاد وسياسة أفضل في مجال المصالحة الوطنية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة