إعصار "فيتو" يقتل أربعة ويشرد الآلاف بالصين   
الثلاثاء 1434/12/3 هـ - الموافق 8/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 18:05 (مكة المكرمة)، 15:05 (غرينتش)
الأمطار تسببت في فيضانات غمرت مناطق مأهولة مما دفع البعض لمغادرة منازلهم (الفرنسية)

قتل أربعة أشخاص وأجلي مئات الآلاف بعدما اجتاح إعصار "فيتو" شرق الصين مدمرا منازل ومزارع ومغلقا موانئ ومطارات.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الإعصار -الذي أثار رياحا بسرعة بلغت 151 كلم/ساعة- اجتاح مدينة فودنغ بإقليم فوجيان في ساعة مبكرة من صباح أمس، قبل أن يضعف ويتحول إلى عاصفة استوائية في وقت لاحق اليوم.

وقالت شينخوا إن ما لا يقل عن أربعة أشخاص قتلوا وما زال أربعة آخرون في عداد المفقودين. ويعد "فيتو" الإعصار الـ23 الذي يجتاح الصين هذا العام.

وقد تسببت الأمطار التي هطلت منذ الأحد الماضي في إقليم زيغيانغ بفيضانات غمرت مناطق ريفية مأهولة، مما دفع بساكنيها إلى مغادرة منازلهم.

ويوم أمس تم إنقاذ نحو مائتي شخص علقوا في قرية "واو" التي تضررت بقوة جراء الفيضانات. كما هطلت على منطقة "ونلينغ" نحو 216 ملم من الأمطار، فقطعت طرقات وتضررت بعض البنى التحتية.

وفي مقاطعة كانغنان الأكثر تضررا في وينزهو، انهار أكثر من 1200 منزل. وبلغت قيمة الأضرار ملايين اليوانات، حسب إذاعة الصين القومية.

وتشير تقديرات الأرصاد إلى احتمال تحرك الإعصار إلى الشمال الغربي من البلاد، إلا أنه "سيضعف بسرعة".

وأدى هبوب الإعصار إلى توقف خدمات القطار السريع في العديد من المدن في مقاطعات زيغيانغ وفوجيان وجيانغشي، كما أدى إلى إلغاء 27 رحلة طيران في وينزهو.

ووجهت سلطات النقل البحري الصينية تحذيرات من ارتفاع الأمواج، بينما عادت الآلاف من مراكب الصيد إلى موانئها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة