مقتل رجل أمن ومسلح إسلامي في مطاردة بالرياض   
الاثنين 1425/2/22 هـ - الموافق 12/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات أمن سعودية إثر مطاردة لمطلوبين إسلاميين الشهر الماضي (الفرنسية)

نقلت وكالة فرانس برس عن شهود عيان أنهم شاهدوا جثتين إحداهما لرجل أمن والأخرى لشخص كانت قوى الأمن تطارده، كما شاهدوا أربعة رجال أمن مصابين بجروح إثر مواجهة مع مطاردين في أحد الأحياء شرقي الرياض مساء الاثنين.

وتحاصر الشرطة السعودية مجموعة أشخاص يشتبه في أنهم مسلحون إسلاميون في منطقة الروابي الشرقية بالعاصمة الرياض.

وقال سكان في المنطقة إنهم سمعوا أصوات إطلاق نار كثيف وانفجارات يبدو أنها ناجمة عن استخدام قذائف مضادة للدروع (آر بي جي) وقنابل يدوية. وشوهدت العشرات من سيارات الشرطة متوجهة نحو المنطقة.

وقتل عدد من المشتبه فيهم ومن عناصر الأمن في مواجهات وقعت خصوصا في الرياض. وجرت في العاصمة السعودية قبل أسبوع مواجهة بين قوى الأمن وناشطين سعوديين قتل أحدهما وأصيب الآخر. وكان الاثنان مطلوبين للأجهزة الأمنية في قضايا تتعلق بأنشطة توصف بأنها إرهابية.

ولم يكن الاثنان على قائمة تضم 26 مطلوبا وزعتها قوات الأمن السعودية في السادس من ديسمبر/كانون الأول. وتقلص هذا العدد إلى 22 هم 20 سعوديا ومغربيان, وذلك إثر مقتل ثلاثة مشتبه فيهم برصاص قوات الأمن واستسلام رابع.

وتنفذ السلطات السعودية حملة للقبض على مناصري تنظيم القاعدة منذ هجمات الرياض التي أودت بحياة 52 شخصا في مايو/أيار ونوفمبر/تشرين الثاني الماضيين.

وتم اعتقال المئات من المشتبه في علاقتهم بالقاعدة في المملكة، حيث أكدت قوى الأمن العثور على كميات كبيرة من الأسلحة والمتفجرات والأحزمة الناسفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة