مقتل ثمانية من طالبان في مواجهات متفرقة بأفغانستان   
الأحد 1429/3/17 هـ - الموافق 23/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 4:54 (مكة المكرمة)، 1:54 (غرينتش)

 جندي كندي يمر بجوار دبابة تابعة للناتو تتمركز قرب قندهار جنوب أفغانستان
(الفرنسية) 

قتل 10 أشخاص هم ثمانية من عناصر حركة طالبان ومسؤول أمني ورئيس إقليم في مواجهات متفرقة بالبلاد.

وقال شهود عيان إن الشرطة الأفغانية تدعمها القوات الأميركية قتلت ثلاثة من مسلحي طالبان وأسرت ثلاثة آخرين في جنوب أفغانستان اليوم السبت.

واندلعت المعركة بعد دخول نحو 40 من ضباط الشرطة الأفغانية يدعمهم فريق صغير من المدربين الأميركيين قرية في منطقة شاجوي بولاية زابل.

وأطلق مقاتلو طالبان النار على القوات قبل أن يتراجعوا بدراجاتهم النارية إلى تل قريب وطاردت الشرطة الأفغانية والمدربون الأميركيون المسلحين وحاصروهم.

وفي نهاية المعركة التي استمرت 40 دقيقة قتل ثلاثة من طالبان وأسر ثلاثة آخرون أحدهم جريح.

من جانبها قالت وزارة الداخلية الأفغانية إن اثنين من قادة طالبان واثنين من حراسهم الشخصيين قتلوا بيد القوات الأمنية الأفغانية في عمليات بولاية أوروزغان جنوب البلاد.

وقال قائد شرطة قندز الجنرال محمد أيوب إن مسؤولا في شرطة المرور قتل مساء الجمعة في كمين بولاية قندز شمال أفغانستان وحمل طالبان المسؤولية عن الهجوم.

يذكر أن طالبان ومعقلهم في جنوب أفغانستان ليسوا ناشطين جدا في شمال البلاد، لكن تكثر أعمال العنف في قندز حيث يتواجد الحزب الإسلامي بقوة.

وفي الشمال أيضا طعن رئيس إقليم في ولاية جوزجان حتى الموت بيد مجهولين في وقت مبكر اليوم السبت، حسب شرطة الإقليم، وتبنى هذا الهجوم متحدث باسم طالبان.

من جهة أخرى أعلن التحالف العسكري بقيادة الولايات المتحدة اعتقال خمسة رجال، هم ثلاثة يشتبه بأنهم يساعدون تنظيم القاعدة في ولاية غزنة (شرق) واثنان في ولاية قندهار (جنوب).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة