مذيعة ألمانية تثير ضجة بكتاب ينتقد وضع المرأة الغربية   
الجمعة 1427/9/6 هـ - الموافق 29/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:37 (مكة المكرمة)، 5:37 (غرينتش)

أثارت إيفا هيرمان إحدى الشخصيات التليفزيونية الشهيرة في ألمانيا جدلا قوميا واسع النطاق  بتناولها دور المرأة في كتاب جديد بعنوان "مبدأ حواء.. من أجل أنوثة جديدة" بتأكيدها أنه ينبغي للسيدات أن تكن مسرورات بكونهن أمهات وربات منازل مقيمات في بيوتهن.

وقالت هيرمان في مؤتمر صحفي قبل نشر الكتاب إن النساء لا يستطعن ببساطة أن يمتهن وظيفة ويقمن في ذات الوقت بتربية أطفالهن بشكل مناسب، وأشارت إلى أن هذين الأمرين لا يتوافقان مع بعضهما بعضا، وتابعت قائلة "إنه لخطأ كبير أن تهمل السيدات تربية أطفالهن، تلك المهمة التي كلفهن بها الله".

وحلت آراء المذيعة الألمانية كالصاعقة على هذا البلد الأوروبي الذي تحكمه امرأة وهي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي رفضت التعليق على هذه الآراء قائلة إنها لديها اهتمامات أخرى تتعلق بمصالح الدولة.

من جانبها قالت رئيسة جمعية سيدات الأعمال الألمانيات ريجينا سايدل إن هذا ليس القرن الـ19 عندما كانت ترتدي السيدات مشد الخصر ولم يكن يسمح لهن بالخروج إلى الشارع من دون مرافقة.

وأضافت "نعيش في القرن الـ21 وهذه هي أوروبا الغربية حيث لدينا أفضل السيدات المثقفات والمتحررات على مر العصور اللاتي يبحث العديد منهن عن ممارسة حياتهن العملية جنبا إلى جنب مع القيام بتربية أطفالهن، الأمر الذي أثبت أنه تطور جيد للغاية بالنسبة للجنس البشري".
 
كما أعربت ريناته شميت التي كانت تشغل منصب وزيرة شؤون الأسرة في حكومة المستشار الألماني السابق جيرهارد شرودر عن استيائها من أراء هيرمان، قائلة "إني مستاءة إلى حد بعيد بسبب إقدام امرأة أقدرها حتى الآن على كتابة مثل هذا الهراء المحض.. لا أستطيع أن أصدق أنها كتبته".

وتقول هيرمان -التي اشتهرت بعرضها المسائي للأخبار صاحب أكبر نسبة مشاهدة في التليفزيون الألماني وببرنامج الحوار الجماهيري الذي تقدمه في وقت متأخر من الليل- إنها تلقت آلاف الرسائل الإلكترونية والخطابات منذ نشر الكتاب في الثامن من سبتمبر/أيلول الجاري وتؤكد أن 90% منها كانت إيجابية.

وأفادت تقارير بأنه بيعت 50 ألف نسخة من الكتاب في طبعته الأولى عندما عقدت هيرمان مؤتمرا صحفيا لتوضيح آرائها والاحتجاج على فهمها بطريقة خاطئة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة