روسيا تحول أول مفاعل في العالم إلى متحف نووي   
الأربعاء 18/2/1423 هـ - الموافق 1/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مركز دوبنا للأبحاث النووية في موسكو
أعلنت وزارة الطاقة الذرية الروسية أنها ستحول أول مفاعل نووي في العالم وأحد انتصاراتها السابقة إبان الحرب الباردة إلى متحف، بعد 50 عاما تقريبا من بدء تشغيله. وقال رئيس قسم السياسة الإعلامية بالوزارة نيكولاي شينجاريوف إن مفاعل أوبنينسك سيحول إلى متحف للطاقة النووية.

وكشفت الحكومة السوفياتية النقاب عن المفاعل الواقع في أوبنينسك وهي مدينة صغيرة على بعد مائة كيلومتر جنوبي موسكو في 27 يونيو/ حزيران 1954 كأول مفاعل نووي يقوم بتوليد التيار الكهربائي.

والمفاعل المذكور هو الأول من نوعه وقتذاك وكان نصرا للعلماء السوفيات على نظرائهم في الولايات المتحدة عدوها اللدود في السباق نحو تطوير الطاقة النووية خلال أيام الحرب الباردة. واستخدم المفاعل لأغراض الأبحاث العسكرية إضافة إلى الاستخدام المدني في توليد التيار الكهربائي.

وأمس الأول وبعد 48 عاما تقريبا من إنشائه أحيل المفاعل إلى التقاعد وسط احتفالات حضرها علماء في الذرة ومسؤولو وزارة الطاقة الذرية الروسية.

ويشبه مفاعل أوبنينسك في تصميمه مفاعل تشيرنوبل الذي شهد أسوأ كارثة تسرب إشعاعي في العالم عام 1986، وأحد رموز البرنامج النووي السوفياتي إبان الحرب الباردة. وكان مفاعل تشيرنوبل الذي يقع في أوكرانيا التي كانت تابعة للاتحاد السوفياتي سابقا قد أغلق عام 2000.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة