قوات الناتو تعتقل متهما من صرب البوسنة   
الثلاثاء 1423/4/28 هـ - الموافق 9/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
رادوفان ستانكوفيتش

قالت قوات إرساء الاستقرار التابعة لحلف شمال الأطلسي في البوسنة (سفور) إنها قامت بعملية عسكرية في محيط مدينة فوكا شرقي البوسنة اعتقلت خلالها المسؤول السابق في صرب البوسنة رادوفان ستانكوفيتش المتهم بارتكاب جرائم حرب في البوسنة.

وقال المتحدث باسم قوات حفظ السلام الرائد سكوت لاندي إن ستانكوفيتش سيرحل إلى لاهاي للمثول أمام محكمة جرائم الحرب التابعة للأمم المتحدة.

وقد وجهت المحكمة إلى ستانكوفيتش الجندي السابق في وحدة عسكرية اتهاما رسميا في وقت سابق بارتكاب جرائم اغتصاب وإهانات جنسية واستعباد للنساء والشابات. كما تتهمه بحجز بضعة نساء في منزل بفوكا بداية الحرب في البوسنة.

وقال لاندي إن العملية لم تؤد إلى أية إصابات, دون تقديم المزيد من التفاصيل. يشار إلى أن قوة حفظ السلام المؤلفة من 18 ألف جندي شنت عدة عمليات في هذه المنطقة لاعتقال القائد السابق لصرب البوسنة رادوفان كاراديتش الذي تتهمه محكمة العدل الدولية ليوغسلافيا السابقة بارتكاب جرائم حرب. وما يزال كاراديتش طليقا هو ورئيس أركان جيشه راتكو ميلاديتش.

وكانت القوات الصربية قتلت أكثر من سبعة آلاف مسلم بعد سقوط سربرنيتشا، في حرب اشتعلت بين عامي 1992 و 1995 أسفرت عن مقتل 200 ألف شخص وتشريد أكثر من مليونين آخرين, غالبية هؤلاء الضحايا من المسلمين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة