مصر تفتح معبر رفح لثلاثة أيام   
الثلاثاء 1435/1/17 هـ - الموافق 19/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:39 (مكة المكرمة)، 18:39 (غرينتش)
أعداد العالقين من الطلبة والمسافرين بقطاع غزة تتزايد يومياً جرّاء استمرار الإغلاق (الفرنسية)

أعادت السلطات المصرية فتح معبر رفح المؤدي لقطاع غزة  لثلاثة أيام ابتداء من اليوم الثلاثاء بعد إغلاق استمر أسبوعين. وتمكن مئات الفلسطينيين من العبور خلال اليوم الأول من فتح المنفذ الوحيد لسكان قطاع غزة للسفر إلى الخارج.

ويعاني سكان القطاع صعوبات في السفر نظراً للإغلاق المتكرر لمعبر رفح وفتحه لأيام محدودة أمام بعض الحالات الإنسانية.

وقبل يومين كانت الحكومة الفلسطينية المقالة بقطاع غزة قد اتهمت السلطات المصرية بتعمّد تشديد الحصار على القطاع وتأزيم الأوضاع الإنسانية فيه، معربةً عن قلقها العميق إزاء إصرار الجانب المصري على مواصلة إغلاق معبر رفح الحدودي وفي كلا الاتجاهين.

واعتبر المتحدث باسم الحكومة في غزة إيهاب الغصين أن مواصلة الإغلاق بمثابة قرار بتشديد الحصار على غزة وتأزيم الوضع الإنساني مجدداً، مطالباً بضرورة إعادة فتح المعبر وبقية المنافذ الحدودية لقطاع غزة.

وأعرب الناطق باسم الحكومة عن أسفه لتعامل الجانب المصري مع هذه المعاناة "بسلبية غير مبررة" وجدد مطالبة السلطات المصرية بفتح المعبر "والكف عن الاستهتار بمعاناة الشعب الفلسطيني".

يُذكر أن معبر رفح يعمل بشكل جزئي منذ مطلع يوليو/تموز الماضي عقب عزل الرئيس المصري محمد مرسي، وما فتئت أعداد العالقين من الطلبة والمسافرين في قطاع غزة تتزايد يومياً جرّاء استمرار إغلاق المعبر من قبل السلطات المصرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة