عشرات القتلى بهزتين في إيران   
السبت 1433/9/24 هـ - الموافق 11/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:02 (مكة المكرمة)، 17:02 (غرينتش)
إيران تعد بلدا معرضا للهزات الأرضية بصفة مستمرة (رويترز-أرشيف)

قالت تقارير إعلامية إن 153 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب نحو مئات آخرين في هزتين أرضيتين قويتين ضربتا إقليمي أذربيجان الشرقية وأذربيجان الغربية في الشمال الغربي لإيران.

ونقلت وكالة رويترز عن هيئة المساحة الجيولوجية الأميركية أن الهزة الأولى بلغت قوتها 6.4 درجات على مقياس ريختر، في حين بلغت قوة الثانية -التي وقعت بفارق 11 دقيقة عن الهزة الأولى- 6.3 درجات على المقياس نفسه.

وقالت هيئة المساحة الجيولوجية الأميركية إن الهزة الأولى ضربت منطقة تقع على بعد 60 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من مدينة تبريز وعلى عمق 9.9 كلم, بينما ضربت الهزة الثانية منطقة تبعد 49 كيلومترا عن المدينة وعلى عمق مماثل.

وتحدثت التقارير الإعلامية عن نقل مئات الأشخاص إلى مستشفى بلدة فرضجان, وقالت إن سكان المناطق المتضررة هرعوا إلى الشوارع, مشيرة إلى أن الزلزال أدى إلى انقطاع الاتصالات مما يصعب عمليات الإنقاذ.

وقال مراسل الجزيرة في طهران إن الهزتين الأرضيتين وقعتا في مناطق تغلب عليها التضاريس الجبلية ومنازلها بسيطة وغير مهيأة لمقاومة الزلازل.

وأضاف أن فرق الإنقاذ بالمناطق المنكوبة محدودة العدد ولا تمتلك التجهيزات اللازمة للإنقاذ في مثل هذه الظروف, وهو ما جعل السلطات الإيرانية تعلن إرسال فرق إنقاذ مختصة من العاصمة طهران, إضافة إلى عدد من المروحيات والخيام والمواد الطبية والغذائية لمواجهة آثار الهزتين.

وقال المراسل إن من الصعب حاليا تحديد العدد النهائي للقتلى والمصابين.

وأضاف أن المنطقة التي وقعت فيها الهزتان الأرضيتان عاشت خلال الفترة القريبة الماضية على وقع نحو 600 هزة أرضية خفيفة تتراوح شدتها بين الدرجتين والثلاث درجات على مقياس ريختر.

يذكر أن إيران تعد دولة معرضة للزلازل بصفة مستمرة, ويعود آخر زلزال قوي إلى عام 2003 عندما ضربت هزة أرضية شديدة مدينة بام مخلفة أكثر من 25 ألف قتيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة