الأردن يمنع الفحم البترولي بمصانع الأسمنت لحماية البيئة   
الثلاثاء 1425/12/1 هـ - الموافق 11/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:12 (مكة المكرمة)، 14:12 (غرينتش)
التلوث الناجم عن مصانع الأسمنت يهدد حياة الإنسان (الجزيرة نت)
قررت الحكومة الأردنية منع استخدام الفحم البترولي كوقود في مصانع الأسمنت وذلك في إطار إجراءات لحماية البيئة.

ورفض وزير البيئة يوسف الشريقي الموافقة على طلب شركة الأسمنت الأردنية -التي تشرف عليها شركة فرنسية- باستخدام الفحم البترولي كوقود في مصنعها في مدينة الفحيص.

وقال الشريقي إن قراره جاء انطلاقا من الحقائق العلمية التي تؤكد عدم سلامة الوضع البيئي القائم في المنطقة حاليا بسبب مصانع الأسمنت.

وأضاف أن وزارة البيئة وجدت أن الوضع البيئي القائم في هذه المناطق لا يتحمل المزيد من الملوثات وإنما يتطلب العمل الجاد المتواصل لمعالجته والتخفيف من آثاره ولذلك سعت لوضع خطة تسوية الأوضاع البيئية في المنطقة موضع التنفيذ وبحيث يتم معالجة الوضع القائم وإعادة التوازن البيئي للمنطقة.

وكان السكان في تلك المناطق نظموا اعتصاما الشهر الماضي احتجاجا على التلوث الذي وصل إلى معدلات غير مسبوقة.
   
يشار إلى أن الشركة الفرنسية العملاقة "لافارج" تشرف على شركة الأسمنت الأردنية وهي الوحيدة في الأردن منذ بيعها للقطاع الخاص عام 1998.



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة