اعتقال عشرات بصدامات في برمنغهام   
الأحد 1430/9/17 هـ - الموافق 6/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 4:59 (مكة المكرمة)، 1:59 (غرينتش)
مجموعات شباب تصدت لأنصار الرابطة بوسط برمنغهام (الفرنسية)
اعتقلت الشرطة أكثر من 30 شخصا بعد صدامات أمس بمدينة برمنغهام البريطانية بين أنصار منظمة تقول إنها تناهض ما تسميه التطرف الإسلامي وشباب معترضين على سياستها.
 
والتقى متظاهرون استجابوا لنداء مجموعة غير معروفة تسمي نفسها "رابطة الدفاع عن إنجلترا" في وسط برمنغهام، في حركة احتجاجية على "التطرف الإسلامي" في بريطانيا، وواجهتهم مجموعات شباب اتهموها بالعنصرية والفاشية.
 
وتراشق الطرفان بالزجاجات، وقذف كلاهما الشرطة بالآجر.
 
وشارك أكثر من 200 شخص في الصدامات حسب مسؤولة شرطة قالت إن المتبضعين في مركز تسوق في وسط المدينة ومن حوله لم يتأثروا بأحداث الشغب.
 
ودعت الرابطة على موقعها أنصارها إلى تفادي أحداث العنف كتلك التي ميزت مسيرة دعت إليها في وسط برمنغهام الشهر الماضي.
 
وتنفي الرابطة أن تكون منظمة فاشية، أو أن لها صلة بمجموعات أقصى اليمين أو بالحزب القومي البريطاني.
 
لكن قائمة أصدقاء الناطق باسمها تريفور كِلواي على فيس بوك تضم أنصارا للحزب القومي البريطاني، وأشخاصا يضعون الصليب النازي المعقوف مكان صور هويتهم على موقع التواصل الاجتماعي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة