الكاميرون تنتزع الفوز من تركيا في بطولة القارات   
الأحد 1424/4/23 هـ - الموافق 22/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
لاعبو الكاميرون يحتفلون بهدف الفوز الذي سجله جيرمي (الفرنسية)

حقق المنتخب الكاميروني فوزا متأخرا على تركيا بنتيجة 1-صفر أمس السبت في الوقت بدل الضائع من المباراة التي جرت في سان دوني ضمن مباريات المجموعة الثانية ضمن بطولة القارات السادسة لكرة القدم التي تستضيفها فرنسا حتى 29 من الشهر الحالي.

وسجل جيرمي نجيتاب هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 90 من ركلة جزاء مشكوك في صحتها، احتسبها الحكم أماريا إثر تعرض ديزيريه جوب لعرقلة غير واضحة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع فوضعها جيرمي بنجاح على يسار الحارس التركي رشدي.

وبهذا الفوز، رفعت الكاميرون رصيدها إلى ست نقاط بعد فوزها على البرازيل 1-صفر في الجولة الأولى، مقابل ثلاث نقاط لتركيا التي كانت فازت على الولايات المتحدة 2-1.

وشهدت المباراة في شوطها الأول سيطرة للكاميرون على المجريات وعدة محاولات من مارك فيفيان فويه أو صامويل إيتو ومحمدو إدريسو، لكن الحارس التركي رشدي المنتقل من فناربخشة إلى برشلونة الإسباني ساهم في إبعاد العديد من الكرات الخطرة.

صراع على الكرة بين المهاجم الكاميروني محمدو إدريسو والمهاجم التركي سانلي (الفرنسية)
ومع بداية الشوط الثاني تحسن أداء الأتراك وتحركوا في الملعب واعتمدوا على الكرات المشتركة فمالت الكفة لصالحهم, وتصدى الحارس الكاميروني كاميني لكرة خطرة بعد مرور دقيقتين انعدمت بعدها الفرص المباشرة من الجهتين.

ولاحظ مدرب الكاميرون الألماني وينفريد شايفر انخفاض فاعلية لاعبيه فزج بجوزيف ديزيريه جوب بدلا من إدريسو, وكانت تركيا على وشك أن تقضي على الأسود بتسديدة قوية من تونجاي سانلي في الدقيقة 67 الذي خطف الكرة من بين يدي الحارس كاميني الذي كان يستعد لالتقاطها ووجهها صوب الشباك لكن لوسيان ميتومو أبعد الكرة فوق خط المرمى بعد أن ظن الجميع أنها هدف قبل أن تكشفها الإعادة البطيئة.

ومع مرور الوقت, استبدل المدرب التركي شينول غونيش مهاجميه في الربع الساعة الأخيرة فأدخل نجاتي إتيش بدلا من أوكان يلماظ, ثم حسين كارتال بدلا من تونجاي سانلي, لكن الكاميرون انتزعت الفوز من ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة