استطلاع: المسلمون لا يؤيدون أجندة القاعدة بالكامل   
الأربعاء 1428/4/8 هـ - الموافق 25/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:32 (مكة المكرمة)، 14:32 (غرينتش)

 
قالت صحيفة كريستيان سيانس مونيتور الأميركية اليوم الأربعاء إن إحدى أهم النتائج التي خرج بها استطلاع للرأي في أربع دول إسلامية -مصر وباكستان وإندونيسيا والمغرب- تنطوي على أن أغلبية المسلمين المشمولين في الاستطلاع تؤيد اثنين من أهداف القاعدة، وهما الشريعة وجمع الدول الإسلامية تحت راية الخلافة الإسلامية.

ونقلت الصحيفة عن ستيفين ويبر من برنامج مواقف السياسة الدولية (PIPA) الذي ساهم مع موقع ورلد بابليك أوبنيون في إنجاز هذا الاستطلاع، قوله إن "أفكار الخلافة والشريعة نابعة من قيم متأصلة وتاريخ ثقافي لدى المسلمين، وحاول أسامة بن لادن بدوره الوصول إلى جمهوره من خلال تلك القضايا".

ووجد الاستطلاع الذي أجري في الفترة الواقعة بين ديسمبر/كانون الأول 2006 و فبراير/شباط 2007، أن عددا كبيرا من المسلمين يرفضون القاعدة نفسها وأساليبها في استهداف المدنيين.

وبالأرقام فإن 75% من المستطلعة آراؤهم في الدول الأربع يقولون إن الهجمات على المدنيين لا تمت للإسلام بصلة.

وأظهر الاستطلاع أيضا أن معظم الذين شاركوا فيه أعربوا عن رغبتهم بمغادرة القوات الأميركية الشرق الأوسط، وأيد العديد منهم استهداف تلك القوات معتبرين أن تدمير الإسلام الهدف الأميركي الأساسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة