مقاتلون شيشان يحتجزون ألف رهينة في مسرح بموسكو   
الأربعاء 1423/8/17 هـ - الموافق 23/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحد عناصر قوات الأمن الروسية يتحدث بالهاتف خارج مسرح بموسكو احتجز في داخله مقاتلون شيشان نحو ألف رهينة

اقتحمت مجموعة مسلحة من المقاتلين الشيشان مساء اليوم مسرح نورد أوست وسط العاصمة الروسية موسكو, واحتجزت نحو ألف شخص كانوا داخله, حسب ما أفادت وكالة أنباء إيتار تاس نقلا عن مصادر أمنية. وقد أطلق المسلحون النار في الهواء لمنع الحضور من المغادرة، في حين لم يسجل وقوع ضحايا في الحادث.

وعلمت الجزيرة أن المسلحين، الذين يبلغ عددهم 20 هم من المقاتلين الشيشان بقيادة القائد موسى برايو وبينهم عدد من النساء. ويطالب هؤلاء المسلحون بخروج القوات الروسية من الشيشان.

وقالت مصادر أمنية إن قوات مكافحة الإرهاب طوقت المكان. وقد اقتحم المسلحون المسرح في وقت كان يعرض فيه المسرح عرضا موسيقيا مشهورا في روسيا يطلق عليه (الشمال الشرقي).

وأشارت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية للأنباء -التي كان أحد مراسليها داخل المسرح وقت الحادث- إلى أن المسلحين سمحوا للأطفال بالخروج. كما سمح المسلحون لعدد من الحضور بإجراء اتصالات هاتفية.

ويقول مراسل الجزيرة في موسكو إن العملية كانت مفاجئة للسلطات الروسية. وأشار إلى أن الحادث يأتي إثر انفجار وقع في العاصمة، حيث تقول السلطات إن نزاعا نشأ بين المافيا الموجودة في المنطقة. كما أنه يأتي بعد اغتيال أحد محافظي الأقاليم الروسية الأحد الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة