عريضة ضد الخدمة العسكرية بإسرائيل   
الثلاثاء 1430/10/24 هـ - الموافق 13/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)
جندي إسرائيلي ببلدة قرب الحدود مع لبنان قبل زيارة لوزير الخارجية أفيغدور ليبرمان (رويترز-أرشيف)
وقع 80 شابا إسرائيليا أوشكوا على إنهاء دراستهم الثانوية عريضة أكدوا فيها رفضهم أداء الخدمة العسكرية، ودعوا الشباب الإسرائيلي إلى أن يحذو حذوهم، بسبب القمع الذي يمارسه الجيش الإسرائيلي بحق الفلسطينيين وخرقه القوانين الدولية وحتى الإسرائيلية.
 
وقالت العريضة التي نقلتها وسائل إعلام إسرائيلية "نحن فتيات وفتيان يهود وعرب من جميع أنحاء البلاد، نعلن بهذا أننا سنعمل ضد سياسة القمع التي تمارسها حكومة إسرائيل في الأراضي المحتلة وداخل دولة إسرائيل وبناء عليه نرفض المشاركة في هذه الممارسات التي ينفذها جيش الدفاع الإسرائيلي باسمنا".
 
وجاء فيها أيضا "الاحتلال قاد الجيش الإسرائيلي إلى أن يخرق مرة تلو الأخرى المعاهدات الدولية التي وقعت إسرائيل عليها وقرارات مؤسسات الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي وحتى القوانين الأساسية التي سنتها إسرائيل بنفسها وتعد قوانين دستورية".
 
وقرر المبادرون إلى العريضة إرسالها إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك وإلى شخصيات عامة ووزراء.
 
ونقل موقع يديعوت أحرونوت عن الطالبة عماليا ماركوفيتش قولها "ندعو خريجي المدارس الثانوية إلى رفض الخدمة العسكرية بسبب كل ما يحدث يوميا في الجيش الإسرائيلي، وأقصد مظالم الاحتلال الصغيرة والكبرى على حد سواء".
وقالت ماركوفيتش إنها وثلاثة أصدقاء وقعوا العريضة يعتزمون الذهاب إلى السجن العسكري يوم تجنيدهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة