قتلى وجرحى في غارات وهجمات بالعراق   
الأحد 7/12/1436 هـ - الموافق 20/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 19:02 (مكة المكرمة)، 16:02 (غرينتش)

أفادت مصادر عراقية بمقتل اثنين من أفراد الأمن في قصف لتنظيم الدولة الإسلامية، بينما فقد الأخير 16 من عناصره في غارات لطيران التحالف الدولي اليوم الأحد.

وأكد مصدر عسكري عراقي سقوط اثنين من عناصر الأمن في قصف نفذه تنظيم الدولة الإسلامية على مواقع في محيطي الفلوجة والرمادي (غرب البلاد).

من جهتها، قالت مصادر طبية إن أربعة مدنيين قتلوا وأصيب تسعة آخرون بينهم نساء وأطفال في غارة شنتها طائرات عراقية على أحياء سكنية في الفلوجة.

وأفاد شهود عيان بأن القصف تركز على أحياء نزال والرسالة والأندلس وسط المدينة، كما ألحق أضرارا بمنازل وعدد من المحال التجارية.

كما قتل عشرة أشخاص -بينهم طفلان- وأصيب عشرون آخرون في قصف لطائرات التحالف الدولي على جزيرة الخالدية (شرق الرمادي) وكبيسة (غربها).

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن قيادة عمليات الجزيرة والبادية مقتل 16 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في قصف لطيران التحالف الدولي استهدف مواقع غربي محافظة الأنبار.

وأكد مصدر في القيادة أن طيران التحالف الدولي نفذ غارة جوية على منزلين للتنظيم في منطقة الرمانة بقضاء القائم (غربي الأنبار)، وأنه دمر المواقع المستهدفة بالكامل.

الجيش العراقي يتكبد من حين لآخر خسائر في الأرواح جراء مواجهات مع تنظيم الدولة بالأنبار (رويترز)

اغتيال وتفجير
وفي سياق متصل، اغتيل القاضي بمحكمة استئناف كركوك (شمال بغداد) إبراهيم خميس العبيدي في هجوم مسلح استهدفه صباح الأحد.

وقالت شرطة المدينة إن العبيدي أصيب بثلاث طلقات في الرأس على يد مسلحين مجهولين أمام منزله، مما أدى إلى مقتله مع ثلاثة من أفراد حمايته، ولم تتمكن الجهات الأمنية حتى الآن من تحديد هويات المهاجمين.

وتشهد محافظة كركوك عمليات اغتيال ينفذها مسلحون، وتقول الجهات الأمنية إن تنظيم الدولة الإسلامية يقف وراء معظمها.

وفي ديالى (شمال)، أفاد مصدر أمني بأن مدنياً قتل وأصيب 12 آخرون في تفجير سيارة مفخخة قرب حي سكني جنوب غرب بعقوبة.

وذكر مصدر أمني أن الانفجار وقع مساء السبت قرب الشارع الرئيسي في الحي العسكري وسط ناحية بني سعد جنوب غرب بعقوبة، وتسبب أيضا في تضرر منازل ومحلات تجارية وسيارات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة