سولانا: أوروبا مهتمة بمساعدة لبنان سياسيا واقتصاديا   
الثلاثاء 1428/2/23 هـ - الموافق 13/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

سولانا أكد للسنيورة التزام أوروبا بمساعة لبنان سياسيا واقتصاديا (رويترز)

قال منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا إن أوروبا تسعى إلى مساعدة لبنان على حل أزمته السياسية والاقتصادية.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة في بيروت، قال سولانا إن أوروبا ولبنان يتعاونان مع الأمم المتحدة لتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 1701.

وأضاف أن الاتحاد الأوروبي يهتم بشكل كبير بما سماه استقلال لبنان، منتقدا الخروقات الإسرائيلية للأجواء اللبنانية.

من ناحيته قال السنيورة إن لبنان يقدر الدور الأوروبي لمساعدته في حل أزمته السياسية والاقتصادية، ووصف محادثاته مع سولانا بأنها جيدة ومفيدة ومثمرة.

وكان سولانا أجرى اليوم أيضا محادثات مع رئيس مجلس النواب نبيه بري، على أن يلتقي أيضا مع رئيس كتلة المستقبل النائب سعد الحريري.

وقال المسؤول الأوروبي بعدما وصل بيروت "سيكون من الجيد حدوث انفراج في الوضع السياسي الحالي قبل موعد القمة"، في إشارة إلى القمة العربية المقررة يوم 28 مارس/ آذار الجاري.

سولانا التقى بري وسيلتقي سعد الحريري (الأوروبية)
زيارة سوريا
ومن المقرر أن يتوجه سولانا غدا إلى السعودية ليزور بعدها دمشق في أول زيارة له إلى سوريا منذ اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.

وتأتي زيارة سولانا إلى دمشق بعدما وافق الاتحاد الأوروبي الجمعة على استئناف الاتصالات مع سوريا، في محاولة للحصول على مساعدتها في تأمين حل للأزمة في لبنان.

وقال سولانا إن دول الاتحاد فوضته "للقيام بهذه الجولة بما فيها سوريا لنقول لهم إننا نريد أن يعملوا معنا ومع المجتمع الدولي خاصة بشأن لبنان".

وتوقعت مصادر أن يعمد المسؤول الأوروبي إلى تذكير المسؤولين السوريين بأهمية إقامة علاقات سياسية وثيقة مع الاتحاد لزيادة مساعدته الاقتصادية لدمشق التي لم تتلق منذ عام 1995 سوى 300 مليون يورو تقريبا، في حين تلقت مصر خلال هذه الفترة أكثر من 1.1 مليار يورو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة