تأجيل التصويت على مشروع قرار عربي بمجلس الأمن   
الأربعاء 1423/1/28 هـ - الموافق 10/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال دبلوماسيون عرب في الأمم المتحدة إنهم بانتظار الرد الإسرائيلي على مناشدة الولايات المتحدة وأطراف دولية أخرى لها بالانسحاب من المناطق الفلسطينية التي أعادت احتلالها، قبل أن يلجؤوا إلى مجلس الأمن لتبني قرار جديد بشأن الأوضاع المتردية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكانت الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا قد أصدروا في وقت سابق اليوم بيانا مشتركا في مدريد حثوا فيه إسرائيل على وقف عملياتها العسكرية في الأراضي الفلسطينية على الفور. وقد أعلن مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة ناصر القدوة ترحيب الفلسطينيين بهذا البيان، وأضاف أن ممثلي المجموعة العربية في الأمم المتحدة قرروا الانتظار حتى يروا مدى تطبيق هذه الدعوة على أرض الواقع.

من جانبه قال السفير السوري لدى المنظمة الدولية ميخائيل وهبي للصحفيين إنه طلب من مجلس الأمن تأجيل التصويت على مشروع قرار تقدمت به دمشق يوم الاثنين الماضي بعد أن كانت تعتزم إجراء التصويت عليه اليوم.

وكانت إسرائيل قد تجاهلت قرار مجلس الأمن رقم 1402 الذي تم تبنيه في الثلاثين من مارس/ آذار الماضي وكذلك القرار رقم 1403 الصادر في الخامس من الشهر الجاري مطالبة بوقف لإطلاق النار في المقام الأول قبل إقدامها على الانسحاب من الأراضي التي أعادت احتلالها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة