مقتل المسؤول الشرعي لجبهة النصرة بسوريا   
الثلاثاء 1434/3/4 هـ - الموافق 15/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:58 (مكة المكرمة)، 18:58 (غرينتش)
مقاتلون من جبهة النصرة قرب مطار النيرب بحلب (الجزيرة)

محمد النجار-عمّان

أعلن قيادي بارز في التيار السلفي الجهادي في الأردن مقتل رياض هديب -الملقب بأبي حمزة، وهو المسؤول الشرعي لجبهة النصرة- في قصف لقوات النظام السوري على بلدة واقعة في ريف درعا جنوب سوريا.

وقال منظر التيار السلفي الجهادي في شمال الأردن أبو محمد الطحاوي للجزيرة نت إن رياض هديب البالغ من العمر ٣٢ عاما "استشهد يوم الأحد في بلدة طفس، في قصف لقوات النظام على البلدة الواقعة في ريف درعا".

وبحسب الطحاوي، فإن هديب توجه لسوريا قبل أكثر من ثمانية أشهر حيث كان يعمل قبلها مدرسا في إحدى المدارس الخاصة في العاصمة الأردنية عمّان، وإماما وخطيبا لمسجد البيان في منطقة الجبيهة غرب عمّان، وإنه كان يحضّر لنيل درجة الدكتوراه في علم الحديث.

وكان هديب قد قاتل في العراق ضد القوات الأميركية، كما أن شقيقه عادل قتل هناك قبل سنوات في عملية ضد القوات الأميركية.

وأعلن التيار السلفي الجهادي عن إقامة مهرجان "لتأبين الشهيد" في منطقة المهاجرين وسط العاصمة عمّان.

وجبهة النصرة لأهل الشام هي منظمة سلفية جهادية تم تشكيلها أواخر العام الماضي.

يشار إلى أن أكثر من ٣٠٠ أردني يقاتلون في سوريا غالبيتهم ضمن جبهة النصرة في مناطق درعا ودمشق وريفيهما، وأعلن حتى الآن عن مقتل ١٨ جميعهم من أعضاء التيار السلفي الجهادي في الأردن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة