البرازيل والمكسيك في نهائي مونديال الناشئين   
الجمعة 1426/8/27 هـ - الموافق 30/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:56 (مكة المكرمة)، 12:56 (غرينتش)

البرازيلي مارسيلو يحتفل مع زميليه بالتسجيل في مرمى تركيا (الفرنسية)


انحصر التنافس على لقب كأس العالم للناشئين في كرة القدم بين منتخبي البرازيل حامل اللقب والمكسيك، اللذين يلتقيان بعد غد الأحد في المباراة النهائية للبطولة التي تستضيفها بيرو.
 
وتأهلت البرازيل للنهائي بفوزها الصعب على تركيا 4-3, بينما تأهلت المكسيك بفوز كبير على هولندا 4-صفر مساء الخميس في الدور نصف النهائي ليلتقي الخاسران الأحد المقبل أيضا لتحديد المركزين الثالث والرابع.

وفي المباراة الأولى, انتظرت البرازيل حتى الدقيقة الأخيرة لتحسم نتيجة المباراة ضد تركيا في مصلحتها عندما سجل اللاعب إيغور الهدف الرابع بعد لعبة مشتركة رائعة بين زميليه سيلسو وأندرسون.
 
والمثير أن البرازيل تقدمت بثلاثة أهداف نظيفة عن طريق سيلسو (1) وأندرسون (26) ومارسيلو (23) ثم ازدادت محن تركيا بطرد قائدها فيرين في الدقيقة 45 بسبب الإنذار الثاني.
 
واعتقد الجميع أن البرازيل ستجهز على منافستها مستغلة النقص العددي في صفوفها, لكن الأتراك قدموا عرضا قويا وشجاعا في الشوط الثاني وسجلوا ثلاثة أهداف عن طريق إيركين (47) و توفيق كوزه (70) وشاهين (75)، قبل أن يخسروا بهدف الدقيقة الأخيرة.
 

فرحة مكسيكية ببلوغ نهائي المونديال (الفرنسية)

رباعية نظيفة
وفي المباراة الثانية, أمطرت المكسيك مرمى هولندا بأربعة أهداف بدأها سيزار فيلالوز في الدقيقة 33 ثم سجل هكتور مورينو الهدف الثاني في الدقيقة 50 إثر تمريرة من جوفاني دوس سانتوس أحد افضل نجوم البطولة على الإطلاق والذي تتنافس على ضمه أندية برشلونة الإسباني وأرسنال ومانشستر يونايتد الإنجليزيين.
 
وأضاف فيلالوز الهدف الثاني له والثالث للمكسيك من تمريرة أخرى لدوس سانتوس في الدقيقة 61 قبل أن يختتم غوزمان الرباعية في الدقيقة الأخيرة للمباراة لتصبح المكسيك أول فريق من منطقة كونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) يصل للنهائي في تاريخ البطولة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة