فشل محاولة اغتيال مسؤول يمني   
السبت 1431/7/29 هـ - الموافق 10/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:10 (مكة المكرمة)، 22:10 (غرينتش)

شهد جنوب اليمن مواجهات بين قوات الجيش والأمن وأعضاء في القاعدة (رويترز-أرشيف)

نجا المسؤول الأمني ومدير مديرية محافظة مأرب اليمنية من محاولة اغتيال نفذها مجهولون يعتقد أنهم ينتمون لتنظيم القاعدة مساء الجمعة.

ونقلت وكالة يونايتد برس إنترناشونال عن مصدر أمني يمني قوله إن محاولة الاغتيال الفاشلة استهدفت محسن ربيش.

وأشار المصدر إلى أن سيارة ربيش تعرضت لوابل من الرصاص, مما أسفر عن إصابة أحد مرافقيه وهو جندي، في حين لاذ المسلحون بالفرار بعد العملية, ويجري تعقب المهاجمين في صحراء مأرب.

وأكد المصدر أن حادث الجمعة على صلة بالقاعدة، التي نفذت عدداً من العمليات سابقا واستهدفت مسؤولين أمنيين في مأرب, كان آخرهم مدير أمن مدغل السابق محمد ربيش، الذي اغتيل في أكتوبر/تشرين الأول 2008 برسالة مفخخة، وأعلن التنظيم مسؤوليته عن عملية اغتياله.

وتشهد محافظة مأرب منذ مطلع الشهر الماضي مواجهات بين قوات الجيش والأمن وأعضاء مفترضين في تنظيم القاعدة, الذين يتخذون من مأرب مرتكزا لانطلاق عملياتهم.

ويشار إلى أن قاعدة جزيرة العرب في اليمن أعلنت مسؤوليتها عن عدد من العمليات, طالت مرافق حكومية ومنشآت نفطية ومسؤولين عسكريين, وكان أبرزها الهجوم الأخير الذي استهدف مقر المخابرات في عدن في 19 يونيو/حزيران الماضي, وأسفر عن مقتل 11 بينهم سبعة عسكريين برتب مختلفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة