الأهلي المصري يفوز على القطن الكاميروني بذهاب أبطال أفريقيا   
الاثنين 5/11/1429 هـ - الموافق 3/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 5:14 (مكة المكرمة)، 2:14 (غرينتش)
أبو تريكة مهاجم الأهلي (يمين) في صراع مع لاعب القطن هنري مينكا (الفرنسية)

قطع الأهلي المصري نصف الطريق نحو منصة التتويج باللقب الأفريقي السادس له بعدما تغلب على ضيفه القطن الكاميروني بهدفين مقابل لا شيء الأحد في مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم في العاصمة المصرية القاهرة.
 
وجاء هدفا الأهلي في أول ربع ساعة من المباراة وسجلهما وائل جمعة والأنغولي أمادو فلافيو.
 
ويلتقي الفريقان إيابا في الكاميرون في 16 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي على أن يتوج باللقب الفريق الفائز بمجموع اللقاءين، ويبدو الأهلي المرشح الأوفر للفوز ليصبح أول فريق يحرز لقب البطولة الأفريقية ست مرات.
 
وبدأت المباراة حماسية من جانب الفريقين منذ الدقيقة الأولى وتفوق الأهلي خاصة من الناحية الهجومية وبدأ محاولات التهديف فور بدء المباراة ليطمئن جماهيره.
 
ولم تمر سوى دقيقتين من بداية اللقاء حتى كشر الأهلي عن أنيابه وتقدم بهدف جمعة الذي سجله إثر ضربة حرة سددها النجم محمد أبو تريكة.
 
وواصل الأهلي تألقه في الهجوم حتى عزز تقدمه بالهدف الثاني في الدقيقة 15 حينما سدد أبو تريكة ضربة حرة رائعة لتصل الكرة إلى فلافيو الذي هيأها برأسه بمهارة لتسكن الشباك.
 
أما القطن فلم يتمكن من تشكيل أي خطورة حقيقية على شباك أمير عبد الحميد حارس مرمى الأهلي بفضل تألق شادي محمد ووائل جمعة في الدفاع.
 
وحاصر الأهلي منافسه الكاميروني في وسط ملعبه ولكن بمرور الوقت بدأ القطن محاولات جادة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه في الشوط الأول بينما حافظ الأهلي على هدوئه مع الحذر الدفاعي الشديد.
 
وتألق مدافع الأهلي أحمد صديق وكاد أن يسهم في هدف رائع في الدقيقة 39 عندما مرر كرة عرضية رائعة من الناحية اليمنى وتلقاها فلافيو بتسديدة برأسه ولكنها مرت بجوار القائم.
 
وكاد القطن يفاجئ الأهلي بهدف في الدقيقة 45 وسط ارتباك داخل منطقة الجزاء ولكن المدافع أحمد السيد أنقذ الموقف وأطاح بالكرة في الوقت المناسب.



 
مجريات الشوط الثاني
لاعب القطن داودا كاميليو (يسار) يحاول المرور من لاعب الأهلي شادي محمد (الفرنسية)
وفي الشوط الثاني بدأ الأهلي هجماته منذ الدقيقة الأولى ولكن القطن فرض رقابة لصيقة كي لا تتلقى شباكه المزيد من الأهداف. ومع ذلك تألق أبو تريكة وفلافيو وكادا أن يدعما تقدم الأهلي بهدف ثالث في الدقائق الأولى من الشوط الثاني.
 
وأعاد القطن تنظيم صفوفه وشن أكثر من هجمة منظمة لكنه لم يشكل خطورة حقيقية على مرمى الأهلي.
 
وظلت الهجمات سجالا بين الفريقين وكاد الأهلي أن يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 64 عندما هيأ أبو تريكة الكرة لفلافيو داخل منطقة الجزاء ولكن حارس مرمى الفريق الكاميروني كاسالي داودا لحق بها وأمسكها من أمام قدم اللاعب الأنغولي.
 
وأنقذ أمير عبد الحميد فريق الأهلي من هدف محقق في الدقيقة 70 حيث سدد أحمدو نغومنا كرة زاحفة خطيرة لكن الحارس ارتمى عليها وأمسك بها.
 
وأهدر أبو تريكة فرصة ذهبية في الدقيقة 75 عندما مرر محمد بركات كرة عرضية إلى فلافيو ليمررها بمهارة إلى أبو تريكة الذي سددها بجوار القائم.
 
وبعد ثوان حصل الأهلي على ضربة حرة أمام منطقة الجزاء سددها أبو تريكة لكن الكرة مرت بجوار القائم في ظل رقابة من حارس مرمى الفريق الكاميروني.
 
وفي الدقيقة 82 قاد أبو تريكة هجمة رائعة وراوغ الدفاع والحارس ببراعة ومرر الكرة إلى فلافيو داخل منطقة الجزاء لكن الأخير سددها بطريقة غريبة فوق العارضة لتضيع فرصة ذهبية على الأهلي.
 
وفي الدقائق الأخيرة سيطر التوتر شيئا ما على لاعبي الفريق الكاميروني وحصل أبو تريكة على ضربة حرة على حدود منطقة الجزاء لكنه سدد الكرة فوق العارضة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة