تمديد وقف إطلاق النار بغزة مجددا لمواصلة المشاورات   
الأربعاء 1435/10/18 هـ - الموافق 13/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 23:47 (مكة المكرمة)، 20:47 (غرينتش)

قال عزام الأحمد رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض إن الوفدين الفلسطيني والإسرائيلي اتفقا الأربعاء في القاهرة على تمديد اتفاق التهدئة في غزة لمدة خمسة أيام إضافية من أجل منح الوقت للمزيد من المشاورات.

ويأتي قرار التمديد بعد الفشل في التوصل لاتفاق هدنة دائمة في المباحثات غير المباشرة بين الوفدين التي تجرى في القاهرة بوساطة مصرية.

كما يأتي هذا الاتفاق قبل أقل من ساعة من انقضاء فترة تهدئة سابقة بين الطرفين تنتهي عند منتصف ليل الأربعاء الخميس.

وكانت القناة الثانية الإسرائيلية قالت في وقت سابق إن وفد التفاوض الإسرائيلي غادر القاهرة عائدا إلى تل أبيب.

كما أكد إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن "التهدئة الدائمة لا يمكن أن تتم إلا بإنهاء الحصار عن قطاع غزة"، وأشار في بيان مكتوب إلى أن "تضحيات شعبنا لا تسمح لنا بالمساومة" على هذا الموضوع"، وقال إن الوفد الفلسطيني المفاوض والمشكل من قوى فلسطينية مختلفة "لن يخضع للابتزازات" الإسرائيلية.

في هذا السياق، اتصل الرئيس الأميركي باراك أوباما برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وتحادث معه بشأن وقف إطلاق النار, وقال متحدث باسم البيت الأبيض إن مزيدا من التفاصيل عن هذا الاتصال سيعلن عنها في وقت لاحق.

وكانت مصر تقدمت في اليوم الثالث للمفاوضات بورقة مقترحات جديدة لجسر الخلافات الفلسطينية الإسرائيلية، وتتضمن الورقة التي حصلت الجزيرة نت على نسخة منها فتح المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل، والسماح بتدفق الأشخاص والبضائع بتنسيق مع السلطة، وأن تحول الأموال إلى موظفي الحكومة في غزة عبر السلطة الفلسطينية، وأن توسع مسافة الصيد إلى ستة أميال تزيد تدريجيا.

كما تتضمن إلغاء المنطقة العازلة شمال وشرق غزة تدريجيا.

وتنص الورقة أيضا على وقف الأعمال العدائية الإسرائيلية واستهداف المدنيين، بينما أجلت مناقشة ملفي المطار والميناء لمدة شهر، وكذلك أجلت قضية الأسرى والجنود المختفين ومبادلتهم بفلسطينيين لمدة شهر.

وفيما يتعلق بمعبر رفح، لا تزال مصر تصر على أنه موضوع فلسطيني مصري وسيناقش على حدة.

وكانت وكالة الصحافة الفرنسية نقلت عن عضو في الوفد الفلسطيني قوله "حصل تقدم لكنه غير كاف لتوقيع اتفاق"، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة