القضاء البلجيكي يبت منتصف العام في قضية شارون   
الأربعاء 1423/3/4 هـ - الموافق 15/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أرييل شارون
قالت مصادر بلجيكية إن القضاء سيعلن في السادس والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل قراره بشأن إمكانية ملاحقة رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في المحاكم البلجيكية.

ويتهم شارون بارتكاب جرائم حرب ومجازر وجرائم ضد الإنسانية، وقد رفع عليه ناجون من مذبحة مخيمي صبرا وشاتيلا للاجئين الفلسطينيين دعوى أمام المحاكم البلجيكية مستندين إلى قانون صدر عام 1993 يتيح للمحاكم في بلجيكا محاكمة مرتكبي هذا النوع من الجرائم أيا كان موقع ارتكابها وجنسية وأماكن إقامة ضحاياها والمتهمين فيها.

وعقدت غرفة الاتهام في محكمة الاستئناف في بروكسل جلسة صباح اليوم للاستماع إلى حجج النيابة العامة والدفاع على ضوء قرار صدر أخيرا من محكمة العدل الدولية في لاهاي يؤكد مبدأ الحصانة للوزراء الذين يمارسون وظائفهم. كما استمعت غرفة الاتهام إلى مرافعات محامي الفلسطينيين الـ23 الذين رفعوا الدعوى ضد شارون.

ودار النقاش اليوم حول مدى قابلية تطبيق قرار لمحكمة العدل الدولية في لاهاي كان ألغى في فبراير/ شباط الماضي مذكرة توقيف أصدرتها بلجيكا بحق وزير الخارجية الكونغولي السابق عبدلاي ياروديا. واعتبر القضاء البلجيكي في حالة قضية ياروديا في 16 أبريل/ نيسان الماضي أن قانون الاختصاص العالمي لا يمكن تطبيقه إلا عندما يكون المتهم في بلجيكا. ورغم أن غرفة الاتهام التي تلقت الدعوى ضد شارون غير معنية قانونيا بهذا القرار فإن ذلك اعتبر في مصلحة شارون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة