صحيفة: فرنسا تدرس ضرب تنظيم الدولة بسوريا   
السبت 1436/11/22 هـ - الموافق 5/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:33 (مكة المكرمة)، 18:33 (غرينتش)

قالت صحيفة لوموند الفرنسية السبت إن فرنسا تدرس تنفيذ عمليات جوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا قد تتخذ شكل ضربات أو طلعات استطلاع.

ورفضت الرئاسة الفرنسية ووزارتا الخارجية والدفاع تأكيد هذه المعلومات، لكن الرئاسة قالت إن الرئيس فرانسوا هولاند سيتحدث عن هذه المسألة في مؤتمره الصحفي النصف السنوي يوم الاثنين المقبل.

وكانت فرنسا أول دولة تنضم إلى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لتنفيذ ضربات جوية ضد تنظيم الدولة في العراق، لكنها رفضت فعل الشيء نفسه في سوريا خشية أن يصب ذلك في مصلحة الرئيس السوري بشار الأسد.

وذكرت لوموند أن هناك أسبابا يمكن أن تؤدي إلى تغيير السياسة الفرنسية، مشيرة إلى أن "النزوح المتسارع للسوريين، وفشل التحالف في دفع تنظيم الدولة الإسلامية إلى التراجع في العراق، وأيضا التعزيز المحتمل للوجود العسكري الروسي على الأرض، يتسبب في ضغوط على الموقف الفرنسي".

وأضافت الصحيفة أن هولاند ناقش الأمر مع فريقه الدفاعي في اجتماع أمس الجمعة.

وقال مسؤول فرنسي -رفض كشف هويته- لوكالة الصحافة الفرنسية إن "سياستنا لم تتبدل والمشاركة في التحالف الذي يتحرك في سوريا أمر غير وارد".

لكن مسؤولين فرنسيين أوضحوا للوكالة أن فرنسا قد تقرر التدخل في سوريا "لأسباب تتصل بالأمن الداخلي وبشكل مستقل تماما".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة