القوات الكندية تسلم أميركا أسرى اعتقلوا بقندهار   
الأربعاء 1422/11/17 هـ - الموافق 30/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أرت إيغلتون
كشف وزير الدفاع الكندي أرت إيغلتون النقاب عن قيام القوات الكندية الخاصة في أفغانستان بتسليم الأميركيين أشخاصا كانت قد أسرتهم هناك. وقد أربك ذلك الحكومة الكندية في الوقت الذي تتعرض فيه الولايات المتحدة لانتقادات بسبب رفضها منح عناصر طالبان المعتقلين وضع أسرى الحرب.

وكان رئيس الوزراء جان كريتيان رفض أول أمس توضيح الموقف الذي ستتخذه كندا إذا قام جنودها الذين يعملون في أفغانستان بأسر أشخاص هناك. لكن إيغلتون قال في مجلس العموم إنه لم يعرف إلا يوم الجمعة الماضي أن قوات كندية أسرت عددا من الأشخاص، وأضاف أن الأمر بحاجة إلى تحقيقات إضافية للتأكد من تورط كنديين في تسليم المعتقلين.

وكان إيغلتون أكد لدى خروجه من اجتماع الحكومة أول أمس أن هؤلاء الأسرى اعتقلوا من قبل عناصر في القوات الخاصة الكندية المنتشرين منذ حوالي شهرين في ولاية قندهار. وأوضح أن صورة صحفية عن هؤلاء الأسرى نشرت قبل أسبوع تظهر أن عددهم ثلاثة، وتفيد العبارة المكتوبة في أسفل الصورة أن الجنود أميركيون لكنهم يرتدون بزات عسكرية كندية يمكن التعرف عليها من لونها الأخضر الزيتوني.

وقال الوزير الكندي أثناء خروجه من مجلس العموم إنه لا يعرف ما إذا كان هؤلاء الأسرى من حركة طالبان أو من تنظيم القاعدة، كما لم يكشف أيضا عن عددهم الحقيقي.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة تتعرض للانتقاد بسبب رفضها منح عناصر حركة طالبان وتنظيم القاعدة المعتقلين في غوانتانامو بكوبا وضع أسرى حرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة