سوريون بتركيا يحتجون على الغارات الروسية   
الأحد 1437/1/26 هـ - الموافق 8/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:02 (مكة المكرمة)، 20:02 (غرينتش)

نظم عشرات السوريين في محافظة غازي عنتاب (جنوب شرقي تركيا) الأحد مظاهرة للاحتجاج على الغارات الروسية التي تشن في سوريا منذ نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.

وخلال كلمة له على هامش المظاهرة قال الرئيس السابق لإعلان دمشق محمود الحمزة إن هذه الجماهير اجتمعت للتعبير عن رفضها العدوان الروسي الذي يقوم بغارات دفاعا عن النظام "الاستبدادي في سوريا".

وأوضح الحمزة أن المعارضة السورية في كل اجتماع تؤكد أن نظام بشار الأسد وجيشه هما رأس الإرهاب في المنطقة.

من جانبها، حملت حسنة الحريري -التي تلقب بـ"أم الشهداء"- خلال كلمة لها في المظاهرة كلا من روسيا وإيران وحزب الله اللبناني مسؤولية الظلم الذي وقع على بلادها، لافتة إلى أن "العالم يتفرج على سوريا وهي تعيش مرحلة حرجة ومأساوية من تاريخها".

وأشارت الحريري إلى أن روسيا تعلن للعالم أنها تقصف "الإرهابيين"، إلا أن الواقع هو أنها تقصف المدنيين والجيش السوري الحر، ولكن المجتمع الدولي يغض الطرف عن ذلك.

وأشادت الناشطة السورية بالموقف التركي من اللاجئين السوريين و"حسن استقبالهم على المستويين الرسمي والشعبي"، مشيرة إلى أن "أوضاع السوريين في تركيا أفضل بكثير من الدول الأخرى".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة