النظام يستعد لاقتحام داريا وروسيا تقصف حلب   
الاثنين 1437/8/10 هـ - الموافق 16/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:08 (مكة المكرمة)، 12:08 (غرينتش)
أفادت مصادر للجزيرة بأن قوات النظام السوري تكثف قصفها على مدينة داريا في ريف دمشق، وذلك في محاولة جديدة لاقتحامها.

في غضون ذلك،
شنت طائرات روسية غارات مكثفة على مواقع للمعارضة المسلحة في مخيم حندرات في شمال حلب (شمالي سوريا).

وكانت قوات النظام قد استقدمت مؤخرا تعزيزات لمحيط داريا وكثفت قصفها للأحياء السكنية والتجمعات حيث يعيش نحو ثمانية آلاف مدني حالة حصار مطبق بعد أن استطاعت قوات النظام فصل داريا عن معضمية الشام القريبة نهاية يناير/كانون الثاني الماضي.

وفي حلب أفاد مراسل الجزيرة هناك بأن طائرات روسية شنت غارات مكثفة على مواقع للمعارضة المسلحة في مخيم حندرات شمال حلب.

من جانب آخر، قتل 27 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في قصف للمدفعية التركية وغارات جوية للتحالف الدولي على أهداف للتنظيم في مناطق البل والشيخ ريح والفيضية وغوزال مزرعة وتل خشن وبريغيدة من شمالي حلب.

وحسب وكالة دوغان التركية للأنباء، فإن القصف أسفر عن تدمير كامل للمواقع المستهدفة. ومن جانب آخر استولت المعارضة السورية على قرى الفيضية وشيخ ريح وتل خشن بعد طرد مقاتلي تنظيم الدولة منها.

قوات المعارضة سيطرت قبل أيام على قرية الزارة بريف حماة في إثر مواجهات مع النظام (الجزيرة)

وميدانيا كذلك، قالت فصائل في المعارضة السورية المسلحة إنها صدت هجوما بريا شنته قوات النظام على منطقتي الكبانة والحدادة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

وأكدت هذه الفصائل أنها قتلت عددا من جنود النظام ودمرت آليات لهم خلال صد الهجوم. وفي السياق ذاته، استهدفت قوات النظام الطريق الواصل بين قرية أوبين ومعبر اليمضية الإنساني على الحدود السورية التركية، كما استهدفت قريتي السلور والزيتونة في جبل التركمان بريف اللاذقية.

وفي ريف حماة (وسط البلاد) حاولت قوات النظام صباح اليوم الاثنين التقدم باتجاه قرية الزارة بريف حماة الجنوبي في محاولة لاستعادة السيطرة عليها، حيث دارت اشتباكات عنيفة وسط قصف جوي مكثف.

وقال ناشطون إن طائرات النظام استهدفت البلدة بعشرات الصواريخ والبراميل المتفجرة تزامنا مع محاولة الاقتحام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة