مايكروسوفت تكمل إجراءات الاستحواذ على نوكيا   
الجمعة 1435/6/26 هـ - الموافق 25/4/2014 م (آخر تحديث) الساعة 11:35 (مكة المكرمة)، 8:35 (غرينتش)

من المقرر أن تنتهي اليوم إجراءات استحواذ شركة مايكروسوفت الأميركية للبرمجيات على جميع أعمال شركة نوكيا المتعلقة بالأجهزة والخدمات، بعد الحصول على الموافقات القانونية المطلوبة أميركيا ودوليا.

وكانت الصفقة -التي بلغت قيمتها سبعة مليارات ونصف المليار دولار، وتشمل شركة نوكيا لصناعة الهواتف المحمولة ومجموعة كبيرة من براءات الاختراع المملوكة لها- قد تأخر تنفيذها بسبب إجراءات موافقة المساهمين والسلطات المعنية، رغم أنه تم الاتفاق عليها في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأعلنت مايكروسوفت سابقا أنه سينتقل -لدى إتمام الصفقة- نحو 32 ألف موظف من نوكيا إلى مايكروسوفت، منهم نحو أربعة آلاف وسبعمائة في فنلندا.

ولم تعلق الشركة الأميركية على التقارير التي تحدثت عن احتمالات تغيير اسم نوكيا إلى "مايكروسوفت موبايل"، أو استمرار الرئيس التنفيذي لنوكيا ستيفن إيلوب في منصبه.

يشار إلى أن نوكيا كانت في وقت من الأوقات أكبر منتج للهواتف المحمولة في العالم، لكن مبيعاتها بدأت تتراجع بشدة مع ظهور جيل الهواتف الذكية، وسيطرة شركات مثل آبل وسامسونغ على السوق الجديدة.

وبدلا من دخول سوق الهواتف الذكية اعتمادا على نظام التشغيل الشهير في العالم "أندرويد" الذي تنتجه غوغل أو نظام تشغيل خاص بها، استخدمت نوكيا نظام التشغيل "ويندوز فون" الذي تنتجه مايكروسوفت لكنه فشل في المنافسة.

وسيستحوذ نظام التشغيل "ويندوز فون" -وفقا لمؤسسة "آي.دي.سي" لأبحاث السوق- على 4.8% فقط من سوق الهواتف الذكية عام 2016، مقابل 14.7% لنظام "آي فون"، و77.5% لنظام "أندرويد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة