الجيش يهاجم مسلحين بوزيرستان   
الاثنين 5/12/1430 هـ - الموافق 23/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:34 (مكة المكرمة)، 15:34 (غرينتش)
قوات للجيش في بيشاور (الفرنسية)

قال مسؤول كبير في الشرطة الباكستانية إن 22 مسلحا قتلوا خلال هجوم شنته قوات الأمن مدعومة بالدبابات والمدفعية على مواقع طالبان في وزيرستان شمال غرب البلاد، وذلك ضمن حملة تهدف للقضاء على المسلحين.
 
وأوضح المسؤول في الشرطة المحلية فريد ختك أن قتالا عنيفا دار طوال الليلة الماضية استخدم فيه المسلحون قذائف صاروخية وردت القوات بنيران المدفعية والدبابات.
 
وأضاف أن "القوات دخلت منطقة أوراكزاي بوزيرستان بعد هروب العديد من عناصر طالبان"، مضيفا أن "المروحيات العسكرية تضرب الآن مخابئ طالبان في المنطقة".
 
وبدأ الجيش الباكستاني هجومه في منطقة قبائل البشتون في وزيرستان الجنوبية على الحدود مع أفغانستان يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بهدف القضاء على المسلحين الذين صعدوا من حربهم ضد قوات الأمن في 2007.
 
لكن مراقبين قالوا إن الحملة قد تحقق نتائج عكسية إذا تمكن مقاتلو طالبان من استدراج القوات الباكستانية إلى أعماق الجبال الوعرة في المنطقة.
 
ويقول الجيش إن أكثر من 500 من طالبان و70 جنديا قتلوا في هجوم وزيرستان الجنوبية، على حين قال المتحدث باسم طالبان ضياء الرحمن إن كلا الجانبين مني بخسائر فادحة في الاشتباكات.
 
ولا يوجد مصدر مستقل للتحقق من الخسائر إذ لا يسمح للصحفيين والمراقبين بالدخول إلى منطقة المعارك إلا في رحلة عارضة مع الجيش.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة