اغتيال ضابط كبير بالجيش اليمني جنوب صنعاء   
الأربعاء 26/9/1422 هـ - الموافق 12/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مصادر أمنية يمنية إن مسلحين اغتالوا ضابطا كبيرا بالجيش اليمني في طريق عودته إلى منزله بإحدى القرى جنوب العاصمة اليمنية صنعاء. وأضافت المصادر أن الضحية هو العميد علي قعيد الموقر الذي شغل موقع القائد السابق لقوات الجيش في شرق اليمن.

وأوضحت المصادر الأمنية نقلا عن شهود عيان أن الموقر تلقى رصاصات قاتلة في رأسه من مهاجمين أثناء سيره بقرية غاهف الواقعة في محافظة الضالع التي تبعد 460 كلم عن صنعاء بينما كان في طريق عودته من زيارة أخته.

وقد رفضت مصادر الشرطة والجيش في الضالع التعليق على الحادث، لكن مصادر عسكرية في صنعاء قالت إن التحقيقات بدأت لمعرفة الملابسات.

وتشهد محافظة الضالع منذ عام 1998 اشتباكات متكررة بين الجيش والمواطنين هناك الذين يعربون عن استيائهم من نشر قوات مسلحة من اليمن الشمالي سابقا، ويرغبون بانضمام جنود من اليمن الجنوبي السابق إلى الجيش.

يشار إلى أنه تمت إعادة توحيد شطري اليمن الشمالي والجنوبي عام 1990، ثم قام الجيش بالقضاء على تمرد للانفصاليين في الجنوب عام 1994.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة