باريس: واشنطن تعتمد سياسة خارجية على طريقة أهل تكساس   
الأربعاء 1422/12/7 هـ - الموافق 20/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكد وزير التعاون الدولي الفرنسي شارل جوسلان أن الولايات المتحدة تعتمد سياسة خارجية على طريقة أهل تكساس معربا عن ازدرائه لهذا النوع من الدبلوماسية الذي لم يكن مألوفا من قبل في السياسة الخارجية.

وقال جوسلان إن ردة الفعل الأميركية العنيفة على تصريحات وزير الخارجية الفرنسي هوبير فيدرين مصدرها كون فيدرين وضع أصبعه على الجرح وضغط على مصدر الوجع الأميركي.

وأضاف أن التجريح الشخصي بفيدرين واتهامه بالمزاجية والهلوسة شكل من أشكال الدبلوماسية على طريقة أهل تكساس، في إشارة على ما يبدو إلى أن الرئيس الأميركي جورج بوش كان حاكما لولاية تكساس.

وحذر جوسلان الولايات المتحدة من الإفراط في استغلال مبدأ الدفاع عن النفس لتجاوز القانون الدولي بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي، وقال إن ثمة خطرا أن تلجأ واشنطن لحق الدفاع عن النفس من أجل تبرير كل التجاوزات التي سيؤول إليها استعمال القوة.

هوبير فيدرين
وأكد أن فرنسا ترى أن القانون الدولي وليس منطق القوة هو الذي يجب أن يتحكم في شؤون العالم، داعيا المسؤولين الأميركيين إلى كبح جماح الغضب الأميركي الناشئ عن هجمات نيويورك وواشنطن "وليس امتطاء هذه الموجة وتحويلها إلى سياسة عالمية".

وكانت الولايات المتحدة قد طلبت إيضاحات الجمعة الماضي وأعربت عن سخطها للسفير الفرنسي في واشنطن بعد تصريحات وزير الخارجية الفرنسي التي انتقد فيها ما سماه بالنزعة التبسيطية في مجال السياسة الخارجية. وأوضح مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية أن واشنطن تعتبر تصريحات فيدرين "غير مجدية، وأنها مستاءة من تعليقاته".

كما اعتبر وزير الخارجية الأميركي كولن باول في تصريح أوردته صحيفة فايننشال تايمز الجمعة أن فيدرين "مزاجي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة