اللحوم المعلبة المجهزة للشواء قد تحوي جراثيم   
الأربعاء 18/10/1435 هـ - الموافق 13/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:24 (مكة المكرمة)، 11:24 (غرينتش)

حذرت صحيفة "دير شبيغل" الألمانية من أن اللحوم المعلبة المجهزة للشواء تحتوي على العديد من الجراثيم ومسببات الأمراض ذات القدرة العالية على المقاومة والتي تعجز المضادات الحيوية الرائجة عن علاجها، وذلك وفقا لاختبار حديث تم إجراؤه مؤخرا في ألمانيا.

وتم خلال هذا الاختبار فحص العديد من أنواع اللحوم المعلبة المجهزة للشواء في 13 مدينة ألمانية، وتبين أن 14% منها يحتوي على المكورات العنقودية الذهبية المعروفة باسم "مارسا" والتي يمكن أن تتسبب في الإصابة بالتهابات القنوات التنفسية.

وأوضحت الصحيفة أنه عادة ما تتسبب السخونة التي تتعرض لها اللحوم أثناء الشواء في القضاء على أي جراثيم عالقة بها، إلا أن المخاطر الصحية الناتجة عن الجراثيم تنشأ عادة أثناء التعامل مع اللحوم النيئة.

ومن هنا أكدت "دير شبيغل" أنه يمكن الوقاية من هذه الجراثيم وغيرها من مسببات الأمراض العالقة باللحوم، عبر اتباع إرشادات النظافة والرعاية الصحية على نحو سليم داخل المطبخ أثناء الطهي. 

وتشمل هذه الإرشادات:

  • غسل اليدين جيدا باستخدام ماء دافئ وصابون.
  • عدم استخدام نفس أدوات المطبخ مع اللحوم النيئة والناضجة في نفس الوقت، وإلا سينشأ خطر انتقال الجراثيم المسببة للأمراض من اللحوم النيئة إلى الناضجة.
  • يفضل استخدام أسطح التقطيع المستوية والمصنوعة من اللدائن، لأنه يمكن تنظيفها في غسالة الأطباق على درجة حرارة تزيد عن 60 درجة مئوية، وبالتالي يتم القضاء على أي جراثيم عالقة بها، على عكس نظيرتها المصنوعة من الخشب.
  • يجب التحقق من بلوغ درجة الحرارة على أسطح الشواء ما بين 70 و100 درجة مئوية على الأقل، والتأكد أيضا من وصول السخونة إلى داخل اللحوم، وذلك للتأكد من القضاء على الجراثيم. فمثلا بالنسبة للحوم الدواجن يجب أن تتخذ عند شوائها اللون الأبيض أو البني، بما فيها الأجزاء الملاصقة للعظام.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة