دموع ودعوات في تشييع جثمان فاتن حمامة   
الأحد 28/3/1436 هـ - الموافق 18/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:26 (مكة المكرمة)، 17:26 (غرينتش)

شيّع المئات بعد ظهر اليوم الأحد جثمان الفنانة المصرية فاتن حمامة، الملقبة بـ"سيدة الشاشة العربية"، بحضور عشرات الفنانين وأسرة الراحلة.

ووري جثمان فاتن حمامة الثرى بمقابر الأسرة بمدينة السادس من أكتوبر (غربي القاهرة) وسط حالة من الحزن والبكاء على الفنانة التي غيبها الموت مساء أمس عن عمر ناهر 84 عاما، إثر وعكة صحية.

وشهد محيط مسجد الحصري -الذي أقيمت فيه صلاة الجنازة على جثمان الفقيدة- اختناقا مروريا جراء الحشود الضخمة من المشيعين فضلا عن كثافة الحركة المرورية.

وأدى المشيعون الصلاة على جثمان الفنانة الراحلة، واضطر الكثير منهم إلى افتراش الأرض خارج المسجد من الجانبين بعد امتلاء المسجد بالحشود، وبمجرد ظهور نعش الراحلة تسابق المصلون إلى حمله وإلقاء نظرة الوادع عليه.

وعقب انتهاء الصلاة، أحاط أقارب الفقيدة بالنعش وأسدلوا عليه علم مصر ليخرج الجثمان من المسجد إلى المقبرة وسط تكبيرات المشيعين وترديد الشهادتين وصيحات بالدعاء للراحلة.

وشهدت مراسم التشييع مشاركة واسعة للفنانين والشخصيات العامة، بينهم وزير الثقافة المصري جابر عصفور، وعمرو موسى، والداعية الإسلامية ياسمين الخيام.

كما شارك من الممثلين حسين فهمي وخالد النبوي ومحمود ياسين وسمير صبري ودلال عبد العزيز ونيللي كريم وفيفي عبده ورجاء الجداوي ومادلين طبر، وغيرهم.

وشهدت الجنازة أيضا مشاركة المئات من جمهور الفنانة الراحلة الذين حرصوا على الحضور ليكونوا في وداعها للمرة الأخيرة.

وفاتن حمامة مواليد 27 مايو/أيار 1931، وتعتبر علامة بارزة في السينما العربية، ولها ما يقارب 94 فيلما، بدأت أولها بفيلم يوم سعيد عام 1940، وآخرها أرض الأحلام، الذي تم إنتاجه عام 1993.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة