مقتل 13 من مليشيا مؤيدة للحكومة في الجزائر   
الثلاثاء 1422/8/13 هـ - الموافق 30/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قتل 13 من أفراد مليشيات موالية للحكومة على يد مسلحين يشتبه بأنهم من الجماعات المسلحة في كمين بغربي الجزائر أمس. ووقع الهجوم في ساعة مبكرة قرب منطقة ولد رافعة بولاية غليزان على بعد نحو 300 كيلومتر غربي العاصمة الجزائر، ويعد الهجوم هو الأعنف هذا الشهر.

وقال مسؤولو أمن حكوميون في بيان إن أحد أفراد المليشيا جرح في الكمين الذي اعتبر أعنف هجوم على القوات الحكومية هذا الشهر. وحمل البيان من سماهم "عصابة إرهابية" المسؤولية عن الهجوم.

وذكرت تقارير نشرتها صحف محلية أن 11 من أفراد المليشيا قتلوا في هجوم مماثل قبل أسبوعين في بير العطر بمنطقة تبسة بشرقي البلاد على بعد نحو 20 كيلومترا من الحدود التونسية.

وقتل أكثر من 100 ألف شخص من بينهم آلاف من المدنيين في أعمال عنف تعصف بالجزائر منذ إلغاء الانتخابات العامة التي فاز فيها الإسلاميون في يناير/كانون الثاني 1992.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة