إقالة وزير أفغاني لاعتزامه خوض الانتخابات الرئاسية   
الثلاثاء 1425/1/18 هـ - الموافق 9/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزير التخطيط الأفغاني محمد محقق يقال بسبب طموحه السياسي (الفرنسية)
قال وزير التخطيط الأفغاني محمد محقق اليوم الثلاثاء إنه أقيل من منصبه لأنه عبر عن عزمه خوض الانتخابات الرئاسية المقبلة ضد الرئيس حامد كرزاي في وقت لاحق هذا العام.

وقد استبدل كرزاي يوم الأحد الماضي وزير التخطيط بعد أن قال وزراء بالحكومة إنه قدم استقالته. لكن محقق نفى تقديمه استقالته قائلا إنه انسحب من اجتماع لمجلس الوزراء احتجاجا على قرار كرزاي نقل بعض سلطات وزارته إلى وزير المالية أشرف غاني أحمد ضاي.

ووصف المسؤول الأفغاني إقالته بأنها غير قانونية وقال إنه تلقى تهديدات تحذره من خوض الانتخابات الرئاسية. وقد تم تعيين رمضان بشاردوست -تكنوقراطي تلقى تعليمه في الغرب- وزيرا للتخطيط بدلا من محقق.

ويعتبر محقق -القائد السابق بتحالف الشمال- أول وزير يترك مجلس الوزراء منذ نصبت الحكومة التي تدعمها الولايات المتحدة أواخر عام 2001 بعد الإطاحة بنظام طالبان.

وكانت قواته من طائفة الهزارة قد اتهمت بارتكاب أعمال وحشية ضد الفصائل المنافسة لها أثناء الحرب الأهلية في التسعينيات، وبارتكاب مذابح ضد عناصر طالبان في الشمال عام 1997.

وقد نفى أحمد ضاي أن تكون قد تمت ممارسة أي ضغوط على أي أحد حتى لا يخوض الانتخابات الرئاسية، قائلا "أتمنى أن يستطيع (محقق) وضع برنامج مقنع يمكن مقارنته ببرنامج الرئيس (كرزاي) والبرامج الأخرى".

وينتمي كرزاي وأحمد ضاي إلى أكبر جماعة عرقية وهي البشتون الذين يعدون الحكام التقليديين لأفغانستان. ويعتزم كرزاي خوض أول انتخابات رئاسية في البلاد والمزمع عقدها في يونيو/ حزيران المقبل ومن المرجح فوزه بها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة