جنوب أفريقيا: مانديلا لم يفقد وظائفه   
الجمعة 1434/8/27 هـ - الموافق 5/7/2013 م (آخر تحديث) الساعة 9:22 (مكة المكرمة)، 6:22 (غرينتش)
مانديلا لا يزال في حال حرجة تقول الحكومة إنها مستقرة في المستشفى (الفرنسية)

نفت الرئاسة في جنوب أفريقيا تقارير إعلامية تحدثت عن أن الرئيس السابق نيلسون مانديلا قد فقد وظائفه العصبية الإدراكية، وقالت إن حالته لا تزال حرجة ولكن مستقرة.

وقال بيان صدر عن الحكومة إن "فريقا من الأطباء والممرضات واختصاصيين آخرين في مجال الصحة يعتنون بمانديلا على مدار الساعة. ونحن نؤكد ما ورد في بياننا السابق المنشور بعد ظهر الخميس إثر زيارة الرئيس جاكوب زوما للمستشفى".

وتستخدم رئاسة جنوب أفريقيا توصيف "حرج لكن مستقر" منذ عشرة أيام للحديث عن حالة مانديلا الرمز الوطني لمكافحة نظام الفصل العنصري، من دون كشف معلومات ذات طابع طبي.

وكانت وثيقة قضائية مؤرخة في 26 يونيو/حزيران قد تسربت إلى وسائل الإعلام يؤكد فيها محامي مانديلا أن الرئيس السابق دخل في حالة من فقدان الوظائف العصبية الإدراكية.

وجاء في الوثيقة أن "الأطباء نصحوا عائلة مانديلا بوقف أجهزة التنفس الاصطناعي التي تبقيه على قيد الحياة وأن عائلة مانديلا تفكر في هذا الخيار". وقدمت العائلة هذه الوثيقة الأسبوع الماضي إلى المحكمة في إطار قضية نقل رفات أولاد مانديلا لإعادة دفنهم.

يذكر أن صحة مانديلا الحائز على جائزة نوبل للسلام تدهورت في الأسابيع الماضية، ووصف وضعه بالخطير، بعد أن نقل إلى مستشفى بمدينة بريتوريا حيث يعالج من التهاب مزمن في الرئتين، وهي المرة السادسة التي يعالج فيها منذ يناير/كانون الثاني 2011.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة