الناخبون بغينيا بيساو يقترعون رئاسيا   
الأحد 12/5/1426 هـ - الموافق 19/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:22 (مكة المكرمة)، 19:22 (غرينتش)

الاقتراع جرى في أجواء هادئة ولم تسجل اضطرابات (الفرنسية)
أدلى الناخبون في غينيا بيساو بأصواتهم اليوم لانتخاب رئيس جديد في نهاية مرحلة انتقالية استمرت عامين أعقبت انقلابا أبيض أنهى حكم الرئيس السابق كومبا يالا.

وقال مراقبون أجانب إن الاقتراع سار بصورة جيدة. وأوضح رئيس فريق من الاتحاد الأوروبي يراقب العملية الانتخابية "أن الانطباع المتوفر لدينا هو أن هناك فرصة لأي شخص في أنحاء البلاد للتعبير عن نفسه دونما خوف أو وجل".

ويتنافس في هذه الانتخابات 13 مرشحا بينهم ثلاثة رؤساء سابقين هم كومبا يالا وخواو بيرناردو فييرا ومالام باساي، هم الأكثر حظوظا بالفوز وينحصر التنافس بينهم.

وشابت فترة الإعداد للانتخابات مخاوف من وقوع اضطرابات بعد أن أعلن الحاكم المخلوع كومبا يالا -أحد المرشحين الرئيسيين- أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد الشهر الماضي، وقال إنه لم يترك السلطة عام 2003 إلا تحت ضغوط.

ودعا الحزب الذي يتزعمه يالا إلى تأجيل الانتخابات قائلا إن قوائم الناخبين نشرت في وقت متأخر أكثر مما ينبغي وأن تعداد الناخبين مليء بالمخالفات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة