توجيه الاتهام بالفساد للرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك   
الخميس 1428/11/13 هـ - الموافق 22/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:20 (مكة المكرمة)، 21:20 (غرينتش)
التهمة تتعلق بوظيفته السابقة عمدة باريس(رويترز)
تحقق محكمة فرنسية مع الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك بتهم التورط في قضايا فساد عندما كان رئيسا لبلدية باريس.
 
وتعود الاتهامات إلى الفترة بين 1977 و1995 وتتعلق باستغلال شيراك أموال المدينة في دفع رواتب أشخاص غير عاملين بها، منها راتب كان يدفع لسائق عضو برلمان من أعضاء حزب شيراك السابق "التجمع من أجل الجمهورية".
 
وتم الاستماع إلى شهادة شيراك صباح اليوم الأربعاء في إطار هذه التهمة أمام القاضية زافييه سيميوني في الغرفة المالية لقصر العدل الذي وصل إليه يرافقه محاميان.
 
ووجهت القاضية التهمة لشيراك على أن يتم الاستماع إليه من جديد خلال بضعة أشهر بشأن المكلفين بمهام.
 
ووفقا للمحامي فقد كان الاستجواب بشأن وظيفته السابقة عمدة مدينة باريس، وذكر المحامي أن الجلسة استمرت ثلاث ساعات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة