الروس والأميركان يبحثون الأزمة النووية الكورية   
الاثنين 1424/9/10 هـ - الموافق 3/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألكسندر لوسياكوف
(رويترز-أرشيف)
أعلن مصدر دبلوماسي روسي اليوم أن روسيا والولايات المتحدة ستجريان محادثات حيال سبل حل الأزمة الناجمة عن البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وعبر نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر لوسياكوف الذي سيتوجه إلى واشنطن لإجراء المحادثات عن أمله بأن "تشرح الولايات المتحدة خلال هذه المشاورات موقفها بالتفصيل" حول سبل تسوية الأزمة الحالية.

وأضاف لوسياكوف في تصريحات لوكالة إنترفاكس للأنباء أن موسكو ستبحث من خلال التوضيحات إمكانية العمل مع الجانب الكوري الشمالي والأطراف المعنية قبل الجولة الثانية للمفاوضات التي ستشارك بها ست دول هي: الصين والكوريتان والولايات المتحدة وروسيا واليابان.

وقد أعلنت الحكومة الصينية أنها حصلت الأسبوع الماضي على موافقة "مبدئية" من بيونغ يانغ بعقد محادثات جديدة "في أسرع وقت ممكن".

يذكر أن الجولة الأولى من المحادثات السداسية التي عقدت نهاية أغسطس/ آب الماضي لم تحرز أي تقدم باستثناء الاتفاق على عقد محادثات جديدة.

وقد اندلعت الأزمة بين واشنطن وبيونغ يانغ في أكتوبر/ تشرين الأول 2002 بعدما أقرت الأخيرة أنها تسعى لامتلاك السلاح النووي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة