باكستان تصد هجوما هنديا في كشمير   
الاثنين 1422/8/25 هـ - الموافق 12/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود باكستانيون في موقع حدودي قرب خط الهدنة الفاصل في كشمير (أرشيف)
قال الجيش الباكستاني إنه صد هجوما للجيش الهندي على منطقة سياتشين المرتفعة، التي تسيطر عليها باكستان في ولاية جامو وكشمير المتنازع عليها، الليلة الماضية، مكبدا القوات الهندية خسائر فادحة. وقد نفت الهند وقوع مثل هذا الهجوم أو تكبد قواتها أي خسائر.

وأوضح بيان صادر عن وحدة العلاقات العامة في الجيش الباكستاني أن مجموعة من القوات الهندية تقدر بأكثر من 60 جنديا مدعومة بالمدفعية الثقيلة شنت الهجوم على موقع باكستاني في غايونغ بمنطقة سياتشين المرتفعة على خط الهدنة بكشمير شمال البلاد.

وذكر البيان الباكستاني أن جثث ثلاثة جنود هنود بقيت قرب الموقع الباكستاني، وفي نيودلهي نفى متحدث عسكري شن القوات الهندية أي هجوم في منطقة سياتشين أو تكبدها أي خسائر.

وتعتبر سياتشين -التي تبلغ مساحتها 76 كلم- أعلى جبهة قتال في العالم، إذ ترتفع ستة آلاف متر عن مستوى سطح البحر، وشهدت المنطقة مواجهات عديدة بين الجانبين.

وتشهد الحدود الهندية الباكستانية في كشمير اشتباكات وقصفا روتينيا تصاعدت حدته منذ بدء الهجوم الذي تقوده الولايات المتحدة على أفغانستان أوائل الشهر الماضي. ويتبادل الطرفان الاتهامات بشأن البدء بالقصف. وفي أحدث أعمال القصف تلك قالت الشرطة الباكستانية إن مدنيين قتلا وجرحت طفلة تبلغ من العمر أربع سنوات يوم أمس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة