قصف على حلب وقتلى للنظام بريف درعا   
الثلاثاء 1435/7/29 هـ - الموافق 27/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:36 (مكة المكرمة)، 12:36 (غرينتش)

أكدت شبكة سوريا مباشر أن عشرة مدنيين قتلوا وجرح 15 جراء سقوط برميل متفجر على حي المغاير جنوبي حلب، بينما قال اتحاد التنسيقيات إن قتلى وجرحى بصفوف قوات النظام سقطوا إثر تفجير الجيش السوري الحر لأحد مقراتهم في بصرى الشام بريف درعا.

وذكر اتحاد التنسيقيات أن قوات النظام ألقت كذلك براميل متفجرة على حيي الهلك والمدينة الصناعية بحلب، وسقط قتلى وجرحى بعد إلقاء برميل متفجر استهدف حي الفردوس بالمدينة نفسها.

وبموازاة ذلك استمرت الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام في حي جمعية الزهراء بحلب مما أسفر عن مقتل أربعة عناصر نظامية. وقالت شهبا برس إن أسرة بكاملها لقيت مصرعها إثر سقوط برميل متفجر على منزلها في مدينة مارع بريف حلب. 

video

قصف واشتباكات
وكان العشرات قد لقوا مصرعهم في حلب أمس جراء إلقاء الطيران الحربي النظامي براميل متفجرة على أحياء بالمدينة.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن 15 شخصا قتلوا جراء إلقاء طائرات النظام السوري براميل متفجرة على حييْ الإنذارات وبني زيد، ليرتفع بذلك عدد القتلى أمس في حلب وحدها إلى خمسين على الأقل، منهم 25 قضوْا في انهيار مبنى سكني في حي بستان القصر بعد قصفه من قبل قوات النظام ببراميل متفجرة، كما قضى آخرون جراء استهداف مبانيهم في أحياء أخرى بحلب بالبراميل أيضا.

وسقط أمس سبعون جنديا للنظام على يد كتائب المعارضة المسلحة في حلب خلال المعارك الدائرة في جبهة الشيخ نجار بالمدينة، وفقا لشبكة سوريا مباشر نقلا عن كتائب جيش المجاهدين.

وبحسب شبكة سوريا مباشر فقد قتل وجرح العشرات في صفوف قوات الدفاع الوطني جراء استهداف الجيش الحر بالهاون موكبا نظاميا في مدينة بصرى الشام بريف درعا.

وفي درعا قالت مسار برس إن الجيش الحر قتل قياديا من حزب الله اللبناني وثلاثة عناصر من مرافقيه وذلك في كمين نصب لهم بريف المدينة.

وفي دمشق شنت قوات النظام حملة مداهمات في حي مساكن برزة، فيما قصفت مدن وبلدات المليحة والزبداني ومنطقة المزارع بمخيم خان الشيح بالمدفعية الثقيلة، وسط اشتباكات مستمرة في بلدة المليحة.

من جهتها أكدت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في بيان أن فريقا من الخبراء الذين يحققون في هجمات بغاز الكلور تعرضوا لهجوم اليوم الثلاثاء، وأوضحت أنهم الآن بخير، وعادوا إلى قاعدتهم.

وذكرت المنظمة أن القافلة كانت في طريقها إلى موقع هجوم "مزعوم بغاز الكلور في سوريا عندما تعرضت لهجوم هذا الصباح".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة