السودان يلاحق سجناء فارين دوليا   
الأحد 1/7/1431 هـ - الموافق 13/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:06 (مكة المكرمة)، 20:06 (غرينتش)
السجناء الأربعة بعد صدور حكم الإعدام عليهم (الفرنسية-أرشيف)

الخرطوم -الجزيرة نت
 
قالت الشرطة الدولية (الإنتربول) السبت إن السلطات السودانية طلبت منها إطلاق إنذار دولي للقبض على أربعة سجناء فارين محكوم عليهم بالإعدام لقتلهم دبلوماسيا أميركيا وسائقه، مؤكدة خطورة الفارين الذين لم يترددوا في إطلاق النار على الشرطة وقتل ضابط وجرح آخر.
 
وأوضح بيان للشرطة الدولية، أن المتهمين محمد مكاوي إبراهيم محمد وعبد الباسط حاج الحسن حاج محمد ومهند عثمان يوسف محمد وعبد الرؤوف أبو زيد محمد حمزة، محكوم عليهم بالإعدام لقتلهم الدبلوماسي الأميركي جون غرانفيل (33 عاما) الذي كان يعمل لدى الوكالة الأميركية للتنمية الدولية وسائقه عبد الرحمن عباس (40 عاما).

وقال الإنتربول في بيانه إن "ضابطا في الشرطة السودانية قتل وجرح آخر في تبادل لإطلاق النار بينما كان الفارون يحاولون عبور حاجز جنوب غرب أم درمان بعيد فرارهم من سجن كوبر في "الخرطوم بحري" الخميس الماضي".

وكانت محكمة عليا في السودان قد أصدرت في 30 مايو/أيار الماضي قرارا بتأييد عقوبة الإعدام شنقا حتى الموت على المدانين.
 
وجاء تأييد العقوبة للمرة الثانية بعد أن أعادت المحكمة أوراق القضية إلى محكمة "الخرطوم شرق" التي أصدرت قرارها بإعدامهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة